رياضة

في دور الـ16 من مسابقة كأس الجمهورية – الفتوة يواصل مفاجأته … الكبار تأهلوا بسهولة والوثبة جدد فوزه على الشرطة

| الوطن

جرت مباريات مسابقة كأس الجمهورية لحساب دور الـ16 لمصلحة الكبار فتأهلوا بسهولة إلى دور الثمانية، والمفاجأة الوحيدة تمثلت بهزيمة الاتحاد أمام الفتوة بأربعة أهداف مقابل هدفين، هذه النتيجة أقصت مدرب الاتحاد أحمد هواش والبحث عن مدرب بديل مازال جارياً حتى الآن.
متصدرو الدوري الثلاثة حققوا انتصارات سهلة على حساب ليونة الفرق المقابلة، فتشرين فاز على مصفاة بانياس 11/صفر والجيش على حرفيي حلب بهدفين نظيفين والوحدة على جبلة بنصف دزينة من الأهداف.
والمتداول في أروقة الكأس أن جبلة شارك بفريق الشباب احتجاجاً على تقديم مباراته مع الوحدة ليوم واحد، وما قام به مدرب جبلة بمجمله ليس احترافياً، فيوم لا يقدم ولا يؤخر في عالم الاحتراف، لكننا فهمناه هروباً من المسابقة بطريقة جديدة ليتفرغ الفريق للدوري وموقعه المهدد فيه، والمجد بالمقابل أعلنها صراحة أنه سيشارك أمام الطليعة بفريق الشباب ليتفرغ للدوري، ومهما كانت نتيجة المباريات في الكأس فإن الهروب منه خطأ لأن مباريات الكأس تعتبر امتحاناً جدياً قبل الدخول في مباريات الإياب يستفيد منها المدربون واللاعبون بآن واحد.
الكرامة لحق بالمتأهلين بفوز سهل وساحق على السلمية من الدرجة الأولى بتسعة أهداف نظيفة، رقم الموسم يبقى بعهدة الحرية الذي فاز على النشابية 14/صفر، خسارة فرق الدرجة الأولى الساحقة أمام فرق الدرجة الممتازة يوحي بالبون الواسع والشاسع بين فرق الدرجتين الممتازة والأولى باستثناء الفتوة والحرية الذي ودع أمام الكرامة من الدور السابق.
مباراة اللاذقية بين الشرطة والوثبة أكد فيها الوثبة حالة التفوق على الشرطة فغلبه بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد، بعد أن غلبه بالدوري 3/صفر ونجد هنا أن التطور الوحيد بفريق الشرطة تسجيله لهدف من ركلة جزاء.
الوثبة أثبت عودته الميمونة بقيادة مدربه الجديد رافع خليل وتعافي هدافه أنس بوطة الذي كان نجم المباراة بتسجيله أهداف فريقه الثلاثة، على حين كسب الشرطة رحلة ساحلية جميلة في أجواء مشمسة، لكن فنياً على الفريق أن يدرك أن رحلته بالإياب لن تكون محفوفة بالمسرات فقدمه على أعتاب المهددين ونتائجه الاستعدادية لم تكن على ما يرام وليست سارة لعشاق الفريق، ومن المفترض أن تكون المباراة قد أطلقت جرس الإنذار المبكر قبل وقوع الفريق بما لا يحمد عقباه.
أمس السبت فاز الطليعة على المجد 5/1 والنواعير على الساحل 1/صفر، وبهذه النتائج سيتقابل في دور الثمانية الذي لم يحدد اتحاد الكرة موعده وسيجري من دورين ذهاباً وإياباً، الوحدة مع الوثبة وتشرين مع الكرامة والجيش مع الطليعة والفتوة مع النواعير.

تأهل حامل اللقب
| حماة – عمار شربعي

أفضلية واضحة فرضها لاعبو الجيش على مجريات الشوط الأول لمباراتهم مع الحرفيين في حماة ضمن دور الستة عشر في كأس الجمهورية وبنشاط القلعجي والعبادي والشريفة امتلكوا زمام المبادرة الهجومية وسنحت لهم عدة فرص متفاوتة الخطورة قبل أن يهدد جاسم الحرفيين مرمى الشاكر بكرة مرعبة لينطلق بعدها الجيش بكرات منظمة وصلت إحداها لمالك عنيزان فيودعها عن يسار المارديني د29، وكاد المصطفى أن يعزز مع نهاية الشوط، في الثاني حاول الحرفيون الامتداد لمرمى الجيش ونجح الهنداوي في تجاوز مدافعي الجيش لكن كرته مرت بجانب المرمى، وبسرعة يرتد لاعبو الجيش وينقذ القائم الأيسر للمارديني من هدف ثان قبل أن يعود الهنداوي مرة أخرى لتهديد مرمى الشاكر، ولولا براعة مارديني الحرفيين الذي أنقذ مرماه من ثلاث كرات للعنيزان لتغيرت ملامح اللقاء الذي أكد فيه الجيش تميزه بهدف التعزيز بتوقيع مؤمن ناجي د88.

فوز كبير للطليعة
| طرطوس- ممدوح علي

في مسابقة الكأس حقق الطليعة فوزاً كبيراً على المجد وبخمسة أهداف مقابل هدف واحد بعد مباراة لعبها الطليعة بأساسييه والمجد بخليط من الشباب والرجال الذين شارك منهم كل من الحارس أمجد السيد والمدافعين أحمد سلوم ولؤي خليفة ولاعبي الوسط نور الحلبي وحسام الكردي ورغم ذلك كانت البداية مجداوية بانفرادة نور الحلبي الذي سدد كرة جميلة ارتطمت بالقائم وعادت ليد حارس الطليعة المنجد. وبعد ذلك سيطر الطليعة على المجريات وهدد أكثر من مرة عبر الدينار والزينو والعويد حتى جاء الهدف الأول بالدقيقة 36 عبر تسديدة الزينو ومعها انتهى الشوط الأول. ومع بداية الشوط الثاني يحتضن السيد رأسية الدينار ويسجل السمان هدف الطليعة الثاني ومن هجمة مرتدة يسدد عمر تركية كرة جميلة للمجد من خارج الجزاء ارتطمت بالعارضة وارتدت لداخل المرمى معلنة هدف المجد الوحيد وبعد ذلك سيطر الطليعة بشكل كامل وحاول شبان المجد التعديل عبر المرتدات لكن الواقع والأفضلية فرضا نفسيهما في أرضية الملعب وسجل الطليعة ثلاثة أهداف بدأها بجزاء الزينو والهدف الثالث وسجل البديل أمين حداد الهدفين الرابع والخامس ليعلن الدولي صفوان عثمان نهاية المباراة بفوز الطليعة بخمسة أهداف مقابل هدف واحد.

الوثبة يتجاوز الشرطة
| اللاذقية – محسن عمران

استفاد الوثبة من الأخطاء التي وقع بها حارس الشرطة ومدافعوه وسجل ثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد للشرطة وخرج بها فائزاً وتأهل للدور ربع النهائي في مسابقة كأس الجمهورية وذلك في المباراة التي أقيمت بينهما على أرض الملعب الصناعي في مدينة الأسد الرياضية في اللاذقية.
قدم الفريقان أداء مقبولاً وتميز الوثبة في الشوط الأول واستغل مهاجمه أنس بوطة خطأين لحارس ودفاع الشرطة وسجل هدفين، وفي الشوط الثاني كان الشرطة أفضل وتحرك لاعبوه كثيراً لتعديل النتيجة، ونجح هادي الملط في تسجيل هدف فريقه الوحيد من ركلة جزاء، ومن مرتدة أخطأ دفاع الشرطة مرة أخرى أمام البوطة الذي استغل الخطأ كأفضل ما يكون وسجل الهدف الثالث له ولفريقه وبه انتهت المباراة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock