سورية

الأسير المقت: تحرير أرضنا العربية المحتلة حتمي

| وكالات

جدد عميد الأسرى السوريين والعرب في سجون كيان الاحتلال الإسرائيلي صدقي سليمان المقت، ثقته بحتمية تحرير أرضنا العربية المحتلة، مؤكداً مواصلة تصديه للممارسات العنصرية التي يقوم بها الكيان بحق أبناء الجولان السوري المحتل. وفي رسالة من داخل سجن النقب جنوب فلسطين المحتلة نقلتها وكالة «سانا» للأنباء أمس، جدد المقت تأكيده على مواصلة النضال والتصدي لكل الممارسات العنصرية والتعسفية التي تقوم بها سلطات الاحتلال بحق أهلنا في الجولان وفلسطين المحتلة. كما أكد المقت ثقته بحتمية تحرير كل شبر من أرضنا المحتلة مهما طال ليل الاحتلال، رافضاً السياسات الاستعمارية التي تمارسها الإدارة الأميركية وقوى الاستكبار والعالمية ضد الشعوب العربية والعالمية المطالبة بحقها في الحياة والحرية.
وقال المقت في رسالته: «لقد سال لعاب الغرب الرأسمالي الاستعماري على النفط الفنزويلي كما سال لعابه على النفط العراقي والليبي وعلى موقع سورية الإستراتيجي ودورها الإقليمي ليطل علينا بنسخة مكررة من العدوان والتآمر تحت الحجج والذرائع ذاتها». وأضاف: «من داخل سجني لدى الاحتلال الإسرائيلي أصرخ بأعلى صوتي بوجه هذا الغرب الرأسمالي الاستعماري المتوحش والمتعطش لخيرات وثروات الشعوب رافضاً سياستكم الاستعمارية التي سنتصدى لها ونحاربها».
بدوره جدد الأسير المحرر سليمان المقت (والد الأسير صدقي)، في تصريح نقلته «سانا»، وقوف أبناء الجولان السوري المحتل ضد سياسة الاحتلال وتصديهم لها وإسقاط أحلامه في تهويد الجولان، مؤكداً أن أهالي الجولان على ثقة بقرب تحريره وعودته حراً عزيزاً إلى السيادة السورية.
وكانت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، أصدرت في تشرين الأول من العام الماضي حكماً جائراً بالسجن 11 عاماً بحق المناضل المقت.
ونقلت حينها «سانا» عن الأسير المحرر سليمان المقت، تنديده بالحكم الصادر عن المحاكم العنصرية الإسرائيلية، واصفاً إياه بـ«الباطل وغير القانوني»، لأنه صادر عن محكمة احتلال غير شرعية.
من ناحيته أشار رئيس لجنة دعم الأسرى المحررين والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي الأسير المحرر علي اليونس في تصريح مماثل أمس، إلى أساليب التعذيب والتنكيل التي تمارسها ما تسمى إدارة السجون الصهيونية بحق الأسرى والمعتقلين السوريين والعرب بهدف كسر معنوياتهم وإرادتهم، مطالباً المنظمات الدولية والقانونية بممارسة دورها والضغط على سلطات الاحتلال لإطلاق سراح الأسرى والمعتقلين السوريين والعرب وفي مقدمتهم عميد الأسرى المناضل صدقي المقت. ونوه مختار الجولان عصام شعلان بصمود أهالي الجولان وتصديهم لسياسات كيان الاحتلال الإسرائيلي.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock