الأولى

اللواء جمعة: كل ما ينشر حول حالات خطف في دمشق لا أساس له من الصحة

| محمد منار حميجو

كشف قائد شرطة دمشق اللواء حسين جمعة أن نسبة جرائم الخطف انخفضت في دمشق 100 بالمئة وأنه لم يسجل سوى حالة واحدة منذ الشهر السابع من العام الماضي وتم القبض على الخاطفين في اليوم ذاته، نافياً ما يثار على بعض صفحات التواصل الاجتماعي من حدوث أي حالة خطف وخصوصاً للأطفال.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد جمعة أن ما يتم تناوله هو مجرد كلام من هذه الصفحات من دون التأكد من صحتها وهدفها نيل الإعجابات وجذب الانتباه وبعضها تعزف على وتر نشر الرعب وأهدافها غير سليمة، موضحاً أنها تتناقل الأخبار نقلاً عن قيل وقال.
وأضاف جمعة: حتى إن الحالة التي حدثت في القدم وهي ادعاء أن هناك طفلة مخطوفة تبين أنها توجد عند والدتها وبين الأبوين المطلقين مشكلات عائلية والأم منعت الأب من رؤيتها وهذه لا تعد حالة خطف كما تناقلتها تلك الصفحات.
وأكد جمعة أن حالات الخطف التي وقعت بداية العام الماضي وعددها أربعة تم كشف مرتكبيها وبالتالي فإن العاصمة تعتبر آمنة ولا يوجد ما يثير القلق، مشيراً إلى حدوث بعض التخوفات من الأهالي في حال تأخر ولدهم عن البيت ضارباً مثلاً أن فتاة تأخرت عن بيت أهلها نصف ساعة فظن الجيران أنها خطفت وبدؤوا يتناقلون الأخبار إلا أنه تبين أنها مع صديقتها.
وأكد جمعة أن الأشخاص الذين ينشرون هذه الأخبار من دون التأكد منها سيكونون في نطاق المسؤولية وهناك جهات معنية بهذه المواضيع، مضيفاً: على كل الأحوال نقول يجب على الأهالي تعليم أولادهم كيفية التعامل مع الغرباء وسلوكية الشارع لكيلا يذهب الطفل مع أي شخص غريب، كما أنه لا يجوز إرسال ولد عمره أربع سنوات لخارج البيت للشراء من الدكان.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock