رياضة

منتخبنا في ملعب البصرة!

| مأمون جبيلي

تتوجه مطلع الأسبوع القادم بعثة منتخبنا الوطني لكرة القدم للرجال إلى العراق للمشاركة في بطولة الصداقة الدولية بنسختها الثانية والتي تقام وسط انتقادات محلية من الشارع الكروي العراقي لاتحاد اللعبة هناك لعدم نجاحه بدعم البطولة بمنتخبات عالية المستوى من القارتين الآسيوية والإفريقية وتكرار اقتصار المشاركة على ثلاثة منتخبات فقط هي العراق والأردن إضافة إلى منتخبنا الوطني الذي سيقص شريط افتتاح البطولة بلقاء المستضيف العراقي على استاد جذع النخلة بمدينة البصرة يوم 22 الجاري في حين يلاقي يوم 26 نظيره الأردني في مباراة رد الاعتبار وتختتم البطولة يوم 26 آذار الجاري بلقاء الأردن والعراق، مع الإشارة هنا أن لقب بطولة الصداقة الأولى ذهب إلى المنتخب القطري العام الماضي لكنه اعتذر عن المشاركة هذا العام مثله مثل منتخبات ليتوانيا والكويت وقيرغيزستان ولبنان والامارات وبالنسبة لمنتخبنا الوطني فقد حملت القائمة الجديدة لمنتخبنا الوطني دخول اللاعب المحلي وبقوة إلى جانب المحترفين انعكاساً لاستقرار البطولات المحلية التي أفرزت عدداً من اللاعبين المميزين كانوا محط أنظار الجهاز التدريبي الجديد.
وشهدت القائمة عودة عدد من اللاعبين الذين غابوا عن الاستحقاقات الماضية وفي مقدمتهم: فراس الخطيب، إياز عثمان، وغابرييل السومي، وستكون المباريات الثلاث التي سيخوضها منتخبنا الوطني مع العراق والأردن والإمارات محطة لاختبار اللاعبين دون النظر إلى النتائج الرقمية استعداداً لاختيار الأفضل منهم للاستحقاقات الرسمية المقبلة، مع الإشارة إلى أن باب المنتخب سيبقى مفتوحاً أمام اللاعبين المميزين الذين سيثبتون جدارتهم في الفترة المقبلة.
وضمت القائمة 16 لاعباً محترفاً هم:
أحمد الصالح (النجمة اللبناني) عمر خريبين- عمرو ميداني (بيراميدز المصري) مؤيد العجان- زاهر الميداني (القوة الجوية) حسين جويد (الزوراء) عمرو جنيات (الشباب العماني) يوسف قلفا (القادسية السعودي) تامر حاج محمد (أحد السعودي) أحمد الأحمد (ضمك السعودي) عمر السومة (الأهلي السعودية) فراس الخطيب (السالمية الكويتي) محمود المواس (أم صلال القطري) غابرييل السومي (نيوإنغلاند ريفوليوشن) محمد عثمان (هيراكليس الهولندي) إياز عثمان (دينامو دريسدن).
و10 لاعبين محليين هم:
إبراهيم عالمة- خالد إبراهيم- شعيب العلي- مازن العيس (الوحدة) أحمد مدنية- محمد الواكد- عبد الملك عنيزان- أحمد الأشقر (الجيش) محمد المرمور (تشرين) ماهر دعبول (الوثبة).

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock