الأولى

السيارات.. أضغاث أحلام للفقراء وباب احتيال لبعض «الأغنياء»

| حمزة المحمد

أصبح اقتناء السيارة ولو مستعملة حلماً لأغلب السوريين، عوامل اجتمعت لتجعل حلم شراء سيارة أبعد ما يكون عن مخيلة المواطن إلا شرائح اغتنت بفعل الحرب أو بالورثة. وقال الخبير عابد فضلية: كان بعض كبار الموظفين بالفترات الماضية يعتقدون بأن عليهم دعم كبار المستوردين والمصنعين لأنهم الأجدر في الوجود بالسوق، معتبراً أن هذا الشيء صحيح ولكن ليس للكبار بل يجب أن تتاح الفرصة لمن يرغب. ورأى تاجر سيارات أن الصادق لا مكان له بالسوق وهناك أشخاص كونوا ثروة عبر الغش والاحتيال على الزبائن.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock