شؤون محلية

5 آلاف عائلة عادوا إلى داريا والمدينة تحتاج إلى 5 مليارات ليرة

| عبد المنعم مسعود

قال رئيس مجلس مدينة داريا مروان عبيد: إن عدد العائلات التي سمح لها بالدخول للمدينة ارتفع إلى 5 آلاف عائلة بعد وصول أسماء ثلاثة آلاف عائلة جديدة تضاف لألفي عائلة سبق أن سمح لها بالدخول إلى المدينة وذلك من أصل 20 ألف عائلة تنتظر وصول أسمائها للعودة إلى المدينة.
وكشف عبيد أن عمليات دخول العوائل الجديدة إلى المدينة أصبحت تشمل كل مدينة داريا وليست محددة بمنطقة واحدة فقط مبيناً أن عمليات الدخول تتم بشكل يومي وبمعدل مئة عائلة يومياً.
ووفقاً لرئيس المجلس فإنه يتم إعداد بطاقة دخول لكل عائلة وذلك وفقاً للقوائم التي وصلت إلى المجلس مبيناً أن ذلك يسهل عملية الدخول والخروج للأهالي كما يسهل عليهم القيام بأعمالهم ضمن منازلهم من ترميم وتأمين خدمات يضاف لها إمكانية إدخال أي مواد للبناء يحتاجها الأهالي من دون أي معوقات مبيناً أن الأهالي مسموح لهم الإقامة والسكن إضافة لإنجاز ما يشاؤون من أعمالهم اليومية من دون أي معوقات.
وكشف عبيد أن إضبارة عقد مدخل مدينة داريا تم رفعها وتصديقها من مجلس الوزراء وأن الإضبارة في طريق العودة لذلك فإن العمل بمدخل المدينة سيبدأ من قبل الجهة المتعاقد معها بعد وصول إضبارة العقد.
ولفت عبيد إلى أن البلدية سبق ورفعت أضابير كافة المشاريع سواء في المنطقة (أ) أو في المنطقة (ب) وأن العمل بهذه المشاريع سيبدأ بعد الموافقة على أضابيرها مبيناً أن ما تم تركيبه من محولات كهربائية في المدينة لا يتعدى الثلاث فقط مطالباً وزارة الكهرباء بالإسراع بتركيب محولات أخرى حتى يستطيع الأهالي إنجاز أمورهم الحياتية.
وبيّن عبيد أن إجمالي المبالغ التي تتطلبها المشاريع الخدمية التي تم رفعها من البلدية يصل إلى 5 مليارات ليرة سورية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock