رياضة

الجزيرة يقسو على الاتحاد برباعية نظيفة

| عمان- فارس نجيب آغا

هزيمة ثانية ثقيلة تعرض لها الاتحاد في الجولة الثالثة من مسابقة كأس الاتحاد الآسيوي على يد الجزيرة بالعاصمة الأردنية عمان وذلك بأربعة أهداف مقابل لاشيء سجلاً في الجولة الثانية من المباراة حيث كان فيها المستضيف هو الأفضل بمجمل الأحداث التي تابعناها ولم يكن الاتحاد فريقاً نداً للجزيرة بل العكس تماماً فلعب دون روح مع توهان بأرض الملعب وخطة لعب غير واضحة المعالم وخطوط لم تستطع الصمود ومقارعة لاعبي الجزيرة وغياب لدور لاعبي خط الوسط وعدم التمكن من بناء هجمات توصلك لمرمى حارس الجزيرة أحمد عبد الستار ورغم تلقي الاتحاد لهدفين في الدقائق الأولى من الشوط الثاني لكن لم نشهد أي ردت فعل أو خطورة نسجلها لفريق محرج يفترض به السعي لتعدل النتيجة قدر المستطاع ويبدو أن تلك هي حدود نادي الاتحاد مع الأسف للاعبين أشباح من الصف الثاني.
بداية اللقاء جاءت متواضعة من الجانبين مع عدم المغامرة وانحصار اللعب وسط الميدان وشهدنا نصف ساعة جزراوية الطابع في ظل مساع للتسجيل وأخطرها انفراد للعطار لحق به الخولي وقطع الكرة ورأسية لخير اللـه علت العارضة وتسديدة لمرضي حولت لضربة ركنية وأخرى للطنوس التقطها الخياري مع غياب تام للاتحاد وترك المهتدي وحيداً في المقدمة، الاتحاد بعد انقضاء نصف ساعة بدأ يتحرر ويخرج تدريجياً ويصل إلى مناطق الجزيرة فسدد الغباش كرة بجانب القائم الأيمن واستغل المهتدي ارتباك خير اللـه فسرق الكرة ودخل الجزاء ليواجه أحمد عبد الستار لترتطم الكرة به ويلحق بها زيد جابر قبل أن تتابع طريقها نحو الشباك.
الجزيرة دخل الشوط الثاني مواصلاً أفضليته وتكلل ذلك بهدفين خلال ثلاث دقائق الأول من عرضية لفراس شلباية وصلت لمحمد طنوس البعيد عن المراقبة تابعها بيسراه في الشباك، الهدف زاد من عزيمة الجزراويين فسدد المرضي كرة بعيدة مسحت العارضة وعاد ليستغل خطأ مؤيد الخولي في قطع الكرة ليسوقها ويدخل الجزاء ويتخلص بمهارة من الخياري ويعزز النتيجة لفريقه بهدف ثان، وحصل الجزيرة على ركلة جزاء تسبب بها الخياري سددها عبد اللـه العطار نجح مهند في ردها لكن نور الدين الروابدة عوض من تسديدة على حافة الجزاء ارتطمت بالكلاسي وسقطت خلف الخياري المتقدم ليوسع الجزيرة تقدمه ويضيف أحمد سمير الهدف الرابع في الوقت بدل الضائع نتيجة ضعف المراقبة حينما سدد داخل الجزاء عن يسار الخياري مع ضياع تام لفريق الاتحاد الذي يستحق الهزيمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock