الأولى

قوات حفتر تتقدم جنوب العاصمة طرابلس والسراج يتوعد

| وكالات

أعلن مصدر في «الجيش الوطني الليبي» التابع للمشير خليفة حفتر، أن مطار طرابلس بات تحت سيطرة قواته.
ونقل موقع «روسيا اليوم» عن المصدر تأكيده أن مطار طرابلس سيكون نقطة انطلاق لتقدم «الجيش الوطني الليبي» باتجاه العاصمة.
من جانبه قال الناطق باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري، في مؤتمر صحفي أمس: إن «طائرات حربية شنت 4 غارات جوية على العزيزية ولم تُسفر عن أي خسائر».
وأكد المسماري أن قواته سيطرت على مناطق واسعة جنوب العاصمة، وأن الاشتباكات تدور الآن في طريق صلاح الدين جنوب طرابلس.
إلى ذلك أكد نائب وزير الخارجية الروسي ميخائيل بوغدانوف لقائد الجيش الوطني الليبي خليفة حفتر، في اتصال هاتفي موقف روسيا الداعم لإيجاد حلول سياسية لكل النزاعات الدائرة في ليبيا.
من جهته شدد حفتر على أن عمليات قواته تهدف إلى «تفعيل مكافحة الجماعات الإرهابية والمتطرفة الناشطة في مختلف أنحاء البلاد، بما في ذلك بالعاصمة طرابلس».
رئيس حكومة الوفاق الوطني الليبية فايز السراج، اعتبر في كلمة متلفزة مساء أمس أن حفتر انقلب على الاتفاق السياسي، وأعلن الحرب على المدن الليبية والعاصمة طرابلس.
وأكد السراج أنه سيحاسب كل الأطراف التي شاركت في الهجوم على طرابلس، وسيقدمها إلى القضاء الليبي والدولي.
إلى ذلك وزير الخارجية الألماني هايكو ماس وفي مؤتمر صحفي عقده أمس عقب اجتماع جرى في مدينة دينار الفرنسية لوزراء خارجية مجموعة الدول الصناعية السبع «G7»، قال: «اتفقنا على استخدام كافة الوسائل المتوفرة لدينا لممارسة الضغط على المسؤولين عن الأحداث في ليبيا، وخاصة حفتر، من أجل تفادي أي تصعيد عسكري لاحق».
ويوم الخميس، أمر حفتر ببدء تقدم قواته نحو طرابلس من أجل تحريرها من قبضة «الجماعات المليشيات الإرهابية»، على حين أعطى السراج أوامره للقوات التابعة له بالبقاء على أهبة الاستعداد للدفاع عن العاصمة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock