الصفحة الأخيرة

فعالية نظرية قديمة تشعر بالسعادة

| وكالات

تقول نظرية قديمة إن تعابير الوجه يمكن أن تدفع الأشخاص إلى الشعور بالعواطف المرتبطة بهذه التعبيرات، وبالتالي التأثير في مزاجنا.
وتوصلت دراسة جديدة بالفعل إلى أن الابتسامة يمكنها حقا جعل الناس يشعرون بسعادة أكبر، بالنظر في 138 دراسة حول تأثير تعبيرات الوجه على مزاجنا.
وقال عالم النفس الاجتماعي، نيكولاس كولز، من جامعة تينيسي: «تخبرنا الحكمة التقليدية أننا يمكن أن نشعر بسعادة أكبر إذا ابتسمنا ببساطة. أو أننا يمكن أن نحصل على مزاج أكثر سوءاً إذا عبست وجوهنا، لكن علماء النفس اختلفوا بالفعل حول هذه الفكرة لأكثر من 100 عاماً».
أصبحت هذه الخلافات أكثر وضوحاً في عام 2016 عندما أخفق 17 فريقاً من الباحثين في تكرار تجربة معروفة، تثبت أن الفعل المادي للابتسام يمكن أن يجعل الناس يشعرون بالسعادة.
وباستخدام إحصائية، جمع الفريق 138 دراسة اختبرت أكثر من 11 ألف مشارك من جميع أنحاء العالم، وجد الباحثون أن وضع تعبيرات الوجه له تأثير بسيط على مشاعرنا، وعلى سبيل المثال، فإن الابتسامة تجعل الناس يشعرون بسعادة أكبر، والتقطيب يجعلهم يشعرون بالغضب، والعبوس يجعلهم يشعرون بالحزن أكثر.
ويشير كولز إلى أن هذه النتائج مثيرة لأنها توفر فكرة عن كيفية تفاعل العقل والجسم لتشكيل تجاربنا الواعية للعاطفة، وتابع: «لا يزال لدينا الكثير لنتعرف عليه حول تأثيرات تعبيرات الوجه، لكن هذا التحليل الأخير جعلنا أقرب إلى فهم كيفية عمل المشاعر».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock