شؤون محلية

21 ألف ليرة وسطي تكلفة حصاد الهكتار من القمح والشعير … النايف لـ«الوطن»: حددنا أجور الحصاد حماية لحق الفلاح في حلب

| قصي أحمد المحمد

أكّد نائب رئيس اتحاد الفلاحين في محافظة حلب إبراهيم النايف لـ«الوطن» أنه تم تحديد أجور الحصادات التي يتقاضاها أصحابها بدل حصاد محصول الحبوب والقمح والشعير للموسم الحالي، مبيناً أن تم تحديد أجور حصاد الهكتار الواحد «السقي» 25 ألف ليرة سورية، أمّا بالنسبة للهكتار المزروع «بعلاً» فقد حُددت أجور حصاده 17 ألف ليرة سورية.
وبيّن النايف أن تحديد هذه الأسعار يهدف إلى الحفاظ على حق الفلاح ومنع زيادة الأسعار عليه من أصحاب الحصادات بشكل عشوائي غير منتظم ما ينعكس سلباً على الفلاح، موضحاً أنه يوجد عدد كاف من الحصادات لجني محصول القمح والشعير هذا العام.
وأشار النايف إلى أنه يوجد على سبيل المثال نحو 99 حصادة حالياً في منطقة منبج، لافتاً إلى أن المساحات المزروعة في المنطقة بلغت نحو 40.6 ألف هكتار، منها 29 ألف هكتار مزروع شعير و11.6 ألف هكتار مزروع شعير.
وأوضح النايف أنه بالتعاون بيّن الاتحاد والجهات ذات الصلة بالمحافظة ولجنة المحروقات، تم تحديد كميات مخصصة من مادة المازوت لضمان حصاد الموسم بالسعر المدعوم وهي ستكون متوافرة في محطات الوقود، لافتاً إلى أنه تم تحديد لكل فلاح كمية من المادة تتناسب مع المساحة المزروعة لديه، والتي يتم تقديرها من قبل مديرية الزراعة واللجان المكانية التي تقوم بالتأكد أنها مزروعة.
وأوضح النايف أنه تم تخصيص لكل هكتار من الحبوب (قمح أو شعير) مزروع سقي 30 لتراً من المازوت، أمّا بالنسبة للمساحات المزروعة بعل فقد تم تحديد 20 لتراً للهكتار الواحد.
وأكّد نائب رئيس الاتحاد أن مادة المازوت ستكون متوافرة لجميع الفلاحين ولن يكون هناك أي تأخير في تأمين المادة لأصاب الحصادات وسيتم تنسيق ذلك بين الفلاح وصاحب الحصادة بطرق مريحة للفلاح. ولفت إلى أنه في الوقت الحالي بدأ الفلاحين بجني موسم الحصاد البعل في حلب، مبيناً أن المردود حالياً يتراوح بين 4– 5 أطنان للهكتار الواحد.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock