الأولى

برعاية الرئيس الأسد.. اتحاد المهندسين الزراعيين العرب يحتفي بعيده الذهبي … خميس: دعموا الدولة بإعادة استثمار آلاف الهكتارات الزراعية المحررة

| فادي بك الشريف

اعتبر رئيس مجلس الوزراء عماد خميس أن المهندسين الزراعيين دعموا وساندوا الدولة بإعادة استثمار آلاف الهكتارات الزراعية المحررة وتأهيل وإصلاح عشرات المراكز العلمية الزراعية ليعود بذلك القطاع الزراعي رافعة صلبة للأمن الغذائي كما كان قبل الحرب.
وبرعاية الرئيس بشار الأسد أقيم أمس احتفال مركزي بالعيد الذهبي لتأسيس اتحاد المهندسين الزراعيين العرب بمشاركة 12 دولة عربية وبحضور عدد من الوزراء وأعضاء مجلس الشعب والسفراء وممثلي البعثات الدبلوماسية بدمشق والمنظمات الشعبية والنقابات المهنية.
وفي كلمة له نقل خميس تحية ومحبة الرئيس الأسد للمشاركين في المؤتمر وترحيبه بضيوف سورية، مضيفاً: سورية مع كل جهد عربي يدعو إلى التكامل والتعاون ويعمل من أجلهما عملاً بتوجيهات الرئيس الأسد الدائمة بدعم كل مشروع أو نشاط أو لقاء يجمع الأشقاء العرب.
وشدد خميس على ضرورة العمل في المرحلة القادمة لمواجهة المشاكل والصعوبات التي تواجه قطاع الزراعة والإنتاج الزراعي والحيواني وتعزيز التعاون بين أعضاء الاتحاد في البلدان العربية لضمان الأمن الغذائي العربي.
وأكدت نقيب المهندسين الزراعيين في سورية راما عزيز أن هناك 12 دولة عربية مشاركة في المؤتمر و3 وزراء عرب، موضحة بأنه يتزامن مع الحفل إقامة اجتماعات المؤتمر العام للاتحاد ومكتبه التنفيذي يرافقهم المؤتمر العلمي الفني الزراعي العربي الذي يعقد على مستوى الوطن العربي.
وفي تصريح لـ«الوطن» أشارت عزيز إلى أن الهدف من المؤتمر العلمي مناقشة واقع القطاع الزراعي على المستوى العربي والخوض في محور «التنمية الريفية وتحقيق الأمن الغذائي العربي» ضمن أوراق عمل مقدمة من أكثر من 40 باحثاً من الدول العربية المشاركة، إضافة إلى مشاركة المنظمات الدولية وهيئة الطاقة الذرية والمنظمة العربية للتنمية الزراعية.
ونوهت عزيز إلى أن عدد المهندسين الزراعيين في سورية يفوق الـ37 ألف مهندس.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock