شؤون محلية

تهريب الحليب السوري باتجاه لبنان … شركة حكومية تنوي إنتاج جبن «المثلثات»

| حمص - نبال إبراهيم

بين مدير عام شركة ألبان حمص محمد الحماد لـ«الوطن» أن القيمة الإجمالية لمبيعات المؤسسة من مختلف المنتجات بلغ نحو 2,9 مليار ليرة سورية بنسبة تنفيذ 97% من قيمة المبيعات المخططة موزعة ما بين جهات القطاع العام والخاص، محققة أرباحاً بنحو 321 مليون ليرة.
وأشار الحماد إلى أن الشركة حققت نسبة تنفيذ بما يعادل 96% من خطتها الإنتاجية والتسويقية خلال النصف الأول من عام 2019 الجاري، مبيناً أن الشركة تنتج وتوزع 11 صنفاً، لافتا إلى أن الشركة استجرت كمية 7811 طناً من مادة الحليب الخام منذ بداية العام، كما يتم استجرار كمية تتراوح ما بين 50 إلى 60 طناً يومياً من الحليب الخام بمعدل 60 طناً يومياً من القطاع العام ( مباقر الدولة ) ومن القطاع الخاص عبر موردين أفراد أو من الجمعيات الفلاحية، منوهاً بأنه وبعد عودة الأمن والاستقرار إلى ريفي حمص الشمالي والشمالي الغربي وعودة الأهالي إلى تربية الأبقار بكميات كبيرة قامت الشركة بالتعاقد مع عدد من الموردين في تلك المناطق لمساعدتهم على تسويق منتجاتهم وتوريد الحليب الخام منها إلى الشركة بكمية تصل إلى 15 طناً يومياً.
وأضاف أن خطة الشركة التسويقية للعام الحالي تتضمن 6 مشاريع بقيمة مالية إجمالية 445 مليون ليرة سورية تم الانتهاء من الإعلان عنها، مبيناً أن منها ما تم تنفيذه ومنها ما زال قيد التنفيذ، فيما زال مشروع خط إنتاج اللبن المعلب واللبنة المعلبة قيد الدراسة الفنية للعروض المقدمة، كاشفاً أن الشركة حالياً بصدد توريد خطي إنتاج جديدين بهدف مواكبة كل جديد في مجال صناعة الألبان وهما (خط إنتاج الحليب المعقم PT وخط إنتاج جبنة المثلثات) وسيتم العمل على تركيب الخطين ووضعهما بالخدمة والإنتاج خلال شهرين من تاريخه.
و أعاد الحماد ارتفاع أسعار الحليب الخام خلال الفترة الأخيرة وانخفاض كمياته المنتجة إلى انتشار ظاهرة تهريب الحليب ومشتقاته من الأراضي السورية باتجاه الأراضي اللبنانية، ما أثر بشكل سلبي على نسب الإنجاز والإنتاج بالشركة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock