الأولى

الخسائر مادية.. والدفاع المدني أخلى العشرات من المبنى … النيران تأتي على جانب من برج دمشق

| محمود الصالح - تصوير: طارق السعدوني

تعرض برج دمشق التجاري مساء أمس لحريق أصاب الطابقين الأول والثاني واللذان يضمان محلات لبيع أجهزة الهاتف الخلوي والإكسسوارات المتعلقة بهذه الأجهزة، واقتصرت الخسائر على الماديات دون حصول أي حالة وفاة.
ويتألف برج دمشق من 24 طابقاً ويضم وما يقرب من 600 مكتب ومحل تجاري، ويقدر عدد العاملين فيه خلال الفترة الحالية بحدود 2500، على حين يصل رواده يومياً إلى ما يقرب من 50 ألف شخص، يراجعون المحلات التجارية والمكاتب في البرج المذكور.
وفي تصريح خاص لـ«الوطن» أكد مدير الدفاع المدني في دمشق العميد آصف حبابة أنه تم إخماد الحريق بشكل كامل، وفي الساعة التاسعة (من مساء أمس) بدأت عمليات إخلاء العشرات من المواطنين والعاملين في الطوابق العليا من البرج ولم تسجل حتى لحظة كتابة هذا الخبر أية حالة وفاة بين الأشخاص الذين تم إخلاؤهم.
وأوضح حبابة أنه شارك في عمليات إطفاء الحريق والإخلاء فوج إطفاء دمشق ومديرية الدفاع المدني إضافة إلى مشاركة فرق الإسعاف في المدينة، وقال: لم يتم التعرف على أسباب الحريق حتى الآن لأن عمليات البحث الفني تأتي بعد انتهاء عمليات الإطفاء والإخلاء والتي ستقوم بها لجنة مختصة من الدفاع المدني وفوج الإطفاء والأمن الجنائي لتحديد الأسباب التي أدت إلى نشوب هذا الحريق.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock