شؤون محلية

10 جرائم آثار و10 جرائم قتل و124 سرقة في اللاذقية في ستة أشهر … رئيس فرع الأمن الجنائي لـ«الوطن»: شخصان حاولا تهريب نصف طن حشيش بين الحلويات عبر مرفأ اللاذقية إلى خارج البلاد

| اللاذقية- عبير سمير محمود

كشف رئيس فرع الأمن الجنائي في اللاذقية العميد حسين جمعة لـ«الوطن»، عن تنظيم 1495 ضبطاً خلال النصف الأول من العام الجاري، مشيراً إلى إلقاء القبض على 1341 شخصاً بجرائم مختلفة.
وأضاف جمعة: إن الموقوفين ارتكبوا جرائم عدة، منها 13 جريمة إرهاب، 10 جرائم قتل، 124 جريمة سرقة، 11 جريمة مخدرات، 8 جرائم حيازة أسلحة، 5 جرائم سلب، 10 جرائم نشل واحتيال، 10 جرائم آثار.
ومن أهم جرائم القتل التي ضبطها الأمن الجنائي خلال الفترة الماضية، ذكر العميد جمعة أن سبعة أشخاص قاموا بقتل سيدة ودفنها بمطبخ منزل شريك لهم، وخلال التحقيقات اعترف القتلة بجريمتهم وتم تقديمهم إلى القضاء أصولاً.
وخلال 24 ساعة، تمكن عناصر فرع الأمن الجنائي من القبض على شخصين قتلا سيدة نتيجة خلافات فيما بينهم، ليتحول المجرمون إلى القضاء المختص.
فيما تعددت طرق السلب من قبل عصابات تمتهن هذه الأساليب، ومنهم شخصان اعترفا بسلب سيارة هيونداي، تم استردادها بعد التحقيق معهما وإعادتها لصاحبها، في حين انتحل ثلاثة أشخاص الصفة الأمنية وأقدموا على سلب أحد المواطنين وتحت تهديد السلاح مبلغاً مالياً وجهازين خليويين، تم القبض عليهم ومصادرة مسدس حربي وقطعة حشيش مخدر كانوا بحوزتهم.
وحول جرائم السرقة، بيّن العميد جمعة أنه تم القبض على عصابة أشرار مكونة من تسعة أشخاص، تمتهن سرقة المنازل، مضيفاً: إنه تم مصادرة مبلغ بقيمة خمسة ملايين ليرة سوريّة منهم، ووضع إشارة حجز على سيارة تم شراؤها بالمال المسروق، وتقديم المقبوض عليهم إلى القضاء.
وفي جبلة، تم إلقاء القبض على أحد الأشخاص بعد إقدامه على سرقة سيارة سائحة خاصة عبر كسره الزجاج بحسب اعترافه ليصار إلى تقديمه للقضاء بشكل أصولي.
وفيما يخص جرائم المخدرات، أكد رئيس فرع الأمن الجنائي أنه وخلال متابعة تجار ومروجي المخدرات، تم إلقاء القبض على شخصين وهما على متن سيارة شاحنة محملة بمادة الحلويات وبضمنها كمية كبيرة من مادة الحشيش بوزن 518 كيلو غراماً كانت متجهة إلى مرفأ اللاذقية بقصد تهريبها خارج البلاد، مشيراً إلى تقديم المقبوض عليهم إلى القضاء.
كما ألقى عناصر الفرع القبض على شخصين يقومان بالاتجار وترويج الحبوب المخدرة، بحسب ما ذكر العميد جمعة، وتمت مصادرة خمسة آلاف حبة ترامادول وقطعة حشيش ومسدس حربي عيار 8.5 من المقبوض عليهم، وتحويلهم إلى القضاء.
وفي عملية نوعية، تمكن الأمن الجنائي من كشف جريمة اتجار بحبوب الكبتاغون المخدر، كانت مخبأة بطريقة فنية ضمن مواسير حديد بقصد تهريبها خارج سورية.
مبيناً أنه تمت مصادرة مبلغ مليون ومئة وخمسة وثلاثين ألف ليرة سوريّة، ومسدس حربي عيار 9 مم، وبارودة روسيّة، وقنبلتــين، وكميــة 688 كيلو غرامـاً من حبوب الكبتاغون المخدر.
منوهاً بأنه تم إلقاء القبض على الشخص المسؤول عن العملية والصادر بحقه أكثر من ثلاثين إذاعة بحث ونشرة شرطية بجرائم سلب وخطف وتزوير.
وخلال الأشهر الستة الأولى من عام 2019، صادر فرع الأمن الجنائي في اللاذقية، 6 بواريد روسيّة، وبارودة صيد واحدة، و13 مسدساً حربياً، وقنبلتين يدويتين، و10 سكاكين كباس، و7 دراجات نارية مهربة، وسيارتين مهربتين، و101 جهاز خلوي مسروق تم استردادها، طابعة عدد 2، جهاز حاسب محمول، أختام وأوراق رسمية مزورة، تجهيزات طبية تخص طب الأسنان بقيمة 15 مليون ليرة سوريّة، ذهب مسروق بقيمة 6 ملايين ليرة سوريّة.
كما صادر عناصر الفرع، 688 كيلو من حبوب الكبتاغون المخدرة، و518 كيلو من الحشيش المخدر، و5803 حبات مخدرة، على حين بلغت قيمة الأموال المصادرة 11 مليوناً و162 ألف ليرة سوريّة، و3612 دولاراً أميركياً، و35 ألف دولار أميركي مزيف، خلال المدة نفسها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock