سورية

المغرب فكك خلية موالية للتنظيم في طنجة … بغداد تنفي نقل عائلات دواعش من «الهول» إلى العراق

| وكالات

نفت بغداد، أمس، صحة الأنباء حول نقل عائلات لمسلحي تنظيم داعش الإرهابي من «مخيم الهول» في الحسكة إلى العراق، في وقت فككت السلطات المغربية خلية موالية للتنظيم أحد أفرادها سبق أن قاتل في سورية.
وفي بيان نقله الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم»، نفى وكيل وزارة الهجرة والمهجرين العراقية جاسم العطية نقل عوائل مسلحي تنظيم داعش العراقيين من سورية إلى مخيمات في محافظة نينوى شمالي العراق، وقال: إن «ما ورد على لسان أحد أعضاء البرلمان حول استكمال إجراءات نقل العوائل من مخيم الهول السوري إلى مخيمات جنوب الموصل، لا صحة له على الإطلاق، ولم يتم إبلاغنا من الجهات الحكومية والأجهزة الأمنية بأي معلومات حول هذا الموضوع».
وأوضح العطية، أنه لو «حصل نقل للعوائل، فإنه سيخضع لتدقيق الأجهزة الأمنية من أجل فرز عوائل الدواعش عن غيرهم»، مبيناً أن «الوزارة تختص بالقضايا ذات الجوانب الإنسانية وتتابع كافة تفاصيل مخيمات النزوح وفئات عنايتنا، أما بخصوص المعلومات التي أوردها أحد النواب فنعتقد أنها تفتقر إلى الدقة».
يذكر أن النائب عن محافظة نينوى شيروان دوبرداني أعلن أمس الأول، عن نية الحكومة العراقية نقل أسر مسلحي تنظيم داعش العراقيين التي تسكن مخيم الهول في سورية إلى مخيم الجدعة في مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.
وتحتجز ميليشيا «قوات سورية الديمقراطية- قسد» في مخيم الهول في ريف الحسكة الجنوبي الشرقي، عشرات آلاف النازحين والفارين المدنيين في وقت سابق من المعارك التي جرت في شرق الفرات، إضافة إلى عائلات لمسلحي تنظيم داعش ومسلحين من التنظيم سلموا أنفسهم.
جاء ذلك، على حين قال المكتب المركزي للأبحاث القضائية في المغرب ببيان، نقله موقع «روسيا اليوم»: إن عناصره تمكنت من «تفكيك خلية إرهابية موالية لداعش في مدينة طنجة، تتكون من خمسة متطرفين تتراوح أعمارهم بين 24 و36 سنة، من بينهم معتقل سابق بمقتضى قانون مكافحة الإرهاب، سبق له أن قاتل في صفوف إحدى الجماعات الإرهابية على الساحة السورية العراقية».
وأضاف البيان: إن «المعطيات الأولية، أفادت بأن أفراد هذه الخلية الإرهابية كانوا على صلة مع عناصر ميدانية موالية لتنظيم داعش، وذلك بهدف التنسيق والإعداد لاستهداف أحد المواقع الحساسة في المملكة».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock