رياضة

سلة رجال الوثبة تعسكر في طرطوس وتسعى لتدعيم الصفوف

| مهند الحسني

لم تتوان إدارة نادي الوثبة عن تقديم كل الدعم لجميع ألعاب النادي منذ توليها لمهامها، حيث لم يمض على تواجدها بمركز صنع القرار بالإدارة أكثر من سنة ونيف، حتى بدأت النتائج المشرقة في جميع الألعاب تنهال على النادي، كان آخرها لقب كأس الجمهورية في كرتي القدم والسلة، وهما إنجازان تحققا بفضل التخطيط السليم والمتابعة الدقيقة، ووضع الرجل المناسب في المكان المناسب بعيداً عن المحسوبيات والمصالح الشخصية، فكان الحصاد مثمراً ومبشراً بنتائج أفضل وأحسن في قادمات الأيام.

تحضيرات وعقود
بعد صعود فريق رجال السلة إلى دوري الدرجة الأولى عن جدارة واستحقاق دون أي خسارة، وضعت الإدارة في حسبانها أن المشاركة بدوري الأولى لن تكون سهلة، وبأن هناك فرقاً كبيرة ومحضرة، ولديها كوكبة من اللاعبين المتميزين، واللعب أمامها لن يكون سهلاً، لذلك وضعت برنامجاً تحضيرياً للفريق بعد التنسيق مع المدرب عزام الحسين، ومنحته الصلاحية الكاملة في انتقاء أفضل اللاعبين من أجل تدعيم مراكزه، وقد بدأ الفريق تحضيراته اليومية منذ أكثر من شهر، بهدف الوصول للجاهزية الفنية المطلوبة، قبل دخوله معترك مباريات دوري الدرجة الأولى، إضافة إلى أنها نجحت قبل أيام قليلة في تمديد عقود جميع اللاعبين المتواجدين بالفريق للموسم آخر، وبمقدمات مالية مغرية.

معسكر
تسعى الإدارة لتأمين كل طموحات الجهاز الفني للفريق دون أي تقصير، حيث تقدم المدرب قبل أيام قليلة بإمكانية إقامة معسكر تدريبي خاص بالفريق في مدينة طرطوس يمتد لأربعة أيام، رغبة منه في رفع لياقة اللاعبين البدينة، وقد وافقت الإدارة فوراً على إقامة المعسكر، ونجح الجهاز الفني بالاطمئنان على لياقة اللاعبين البدينة بعدما لجأ إلى تمارين خاصة على شاطئ البحر استفاد منها جميع اللاعبين.

مباريات قادمة
تتضمن خطة الجهاز الفني للمرحلة المقبلة إقامة العديد من المباريات الودية مع فرقنا المحلية، لكن هذه اللقاءات ستبدأ بعد إجازة عيد الأضحى المبارك، حيث سيكون الفريق قد وصل لصورة نهائية للاعبين الجدد المراد ضمهم لصفوف الفريق، وستكون المباريات الودية فرصة مناسبة لمعرفة مدى جاهزية هؤلاء اللاعبين بالانسجام مع الفريق من عدمه.

القواعد
بعد دراسة متأنية توصلت الإدارة إلى حقيقة مفادها أن المشاركة القوية وتحقيق نتائج جيدة لن يكونا بتدعيم صفوف فريق الرجال فقط، وإنما العمل بقواعد اللعبة أيضاً، وتأمين كل المناخات الملائمة لها، لكن تبدو مشكلة أغلبية الأندية في عدم وجود جيل جيد من اللاعبين الشباب، بسبب عدم اهتمام الأندية بقواعد اللعبة، التي من شأنها أن تكون رافداً قوياً لها في المستقبل، لذلك تسعى هذه الأندية في كل موسم إلى تدعيم صفوفها، والتعاقد مع لاعبين بشتى الوسائل الممكنة لتحقيق نتائج جيدة، لذلك أولت الإدارة جل اهتمامها لقواعد اللعبة على أمل بناء جيل سلوي واعد في المواسم المقبلة، بحيث تسير جميع الفرق على السكة الصحيحة، وكانت البداية بإنشاء أكاديمية متخصصة بكرة السلة تم افتتاحها قبل شهرين ضمت أكثر من مئتي لاعب ولاعبة، وسيتم انتقاء الأفضل منهم لزجهم مع فرق النادي.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock