ثقافة وفن

كاريس بشار تعود بخمسين ألفاً بعد السرقة … ميريام فارس تصالح المصريين وأمل حجازي تحج وفيفي عبده لم تعتزل الرقص

| وائل العدس

تميز هذا الأسبوع بالغنى والتنوع والإثارة بمعظم المنشورات التي خطها الفنانون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، فجاءت مختلفة ومتلونة وإلى التفاصيل:

سرقة وعودة
عادت النجمة السورية كاريس بشار إلى موقع «إنستغرام» بعد اختراق حسابها الرسمي وسرقته من مجهولين، بعد أن وصل عدد متابعيها إلى رقم عال جداً في فترة وجيزة من إطلاقه في منتصف شهر نيسان الماضي.
وأطلت في مقطع فيديو بعفوية وطرافة بعنوان «ورجعنا»، لتعلن عنوان حسابها الجديد، قائلة: «لمن يود سرقة حسابي مرة أخرى، صار اسمه karessbasharofficial».
وحقق الحساب الجديد خلال ساعات قليلة من إطلاقه قبل أسبوع أكثر من 50 ألف متابع.

مصالحة واعتذار
في بادرة منها لمصالحة الجمهور المصري، نشرت الفنانة اللبنانية ميريام فارس منشوراً تتضامن فيه مع الشعب المصري مستنكرة الحادث الإرهابي الذي وقع أمام معهد الأورام وتسبب في سقوط عدد من الشهداء والمصابين.
وقالت: «معهد الأورام هدفه يعلم ويساعد الناس على التغلب على الأمراض الخبيثة، لا يتكافأ بهذا الإجرام، ولكن الإرهاب لا مكان ولا دين له.. مصر في القلب».
واعتبر عدد كبير من جمهور ميريام أنها بهذا التعليق تصالح جمهورها في مصر بعد الأزمة التي تسببت فيها بمهرجان موازين، عندما قالت إنها أصبحت ثقيلة على مصر، ولا يمكن أن تقدم حفلات فيها لأجرها الكبير.
وسبق أن قدمت اعتذاراً، لافتة إلى أن التعبير خانها، والبعض لم يفهم لهجتها اللبنانية، وتم تفسير تصريحاتها بشكل خاطئ.

اللهجة اليمنية
ردت الفنانة اليمنية بلقيس عبر «إنستغرام»، وتحدثت من خلال ذلك عن الكثير من الأمور المرتبطة بفنها وحياتها.
ولفتت الأنظار بردها على سؤال عن سبب عدم تحدثها باللهجة اليمنية وكتبت: «لهجة منطقتنا من أصعب المناطق في اليمن وإذا تحدثت بها فما يفهمني إلا أهلها».
وأضافت: «سبق وغردت باللهجة اليمنية في تويتر وجلسنا ساعة نترجم معاني الكلمات لأن المعظم لا يعي أن اليمن فيها حضارات ولهجات كثيرة ومختلفة جداً ومو كلها مفهومة للعرب الآخرين».

باشا مصر
كشفت الإعلامية المصرية ريهام سعيد، عن تلقيها مكالمة وصفتها بالغريبة، من مواطنها الفنان أمير كرارة، في بداية مرضها. ‏
وقالت في فيديو إن أول مكالمة تلقتها في بداية مرضها، كانت من «باشا ‏مصر» أمير كرارة الذي أوضحت أنها تعرفه منذ أيام الجامعة، عندما قابلته عند المخرج طارق نور، أثناء عملها في إعداد برنامجه «مين بيقول الحق»، إلا ‏أنهما لم يلتقيا منذ ذلك الوقت. ‏
وأضافت إن كرارة في قمة مجده الآن، ووجهت له رسالة قائلة: «أنت باشا مصر بجد، أنت مش باشا مصر علشان ‏أنت عملت مسلسل قوي ولا علشان تعبت وطلعت وكل أعمالك محترمة، لا علشان أنت إنسان أبيض أوي، وجميل أوي، ومفيش مرة ‏قابلتك في مصر ولا برة مصر، ماسلمتش عليا بمنتهى الاحترام». ‏
وتابعت: «ولا أنا عايزة منك حاجة ولا أنت عايز مني حاجة، يعني ما رفعتش عليك سماعة التليفون مرة قولتلك يا أمير ‏والنبي خدني معاك في مسلسل، ولا أنت رفعت عليا سماعة التليفون قولتلي خدي الحالة دي والنبي عالجيها».
وأكملت أن أمير كان أول المتصلين بها، حتى من قبل إعلانها عن حالتها المرضية، وأصر أن يصل إليها، فأخبرته ‏بأن هناك خياطة كثيرة داخل أنفها، ولا تستطيع الكلام كثيراً، إلى جانب انهيارها النفسي، ولكنه كان لطيفاً وراقياً، وأصر على ‏الاطمئنان عليها من دون علمه إن كانت ستعود لعملها أم لا. ‏

الفيل الأزرق
كشفت الممثلة التونسية هند صبري أنها لن تسمح لابنتيها بمشاهدة أحدث أعمالها فيلم «الفيل الأزرق 2».
وقالت: «لا أقدم عملاً لتشاهده ابنتاي، لكنهما ستريانه بعد عدة سنوات، لأنه فيلم رعب وهما صغيرتان على هذه النوعية».
ولصبري ابنتان من زوجها المصري أحمد الشريف وهما عليا وليلى.

مين أهلك؟
لم تتمكن الفنانة ناهد السباعي من التزام الصمت أمام تعليق ينتقد حرصها على ممارسة الرياضة، إذ فوجئت بمتابعة لها على «إنستغرام» تكتب: «حد يقول لناهد السباعي تعيش عيشة أهلها لأنها عمرها ما هتبقي جينيفر لوبيز، وبطلي تقليد بقى».
وقررت الرد بتعليق فكتبت لها: «أحب أعرفك مين أهلي اللي أنت عايزاني أعيش عيشتهم اللي هما أكبر من جينيفر لوبيز بكتير».
وتابعت: «جدي من أمي فريد شوقي، جدتي من أمي هدى سلطان، جدي محمد فوزي أخو هدى سلطان، جدي من أبويا عبد المنعم السباعي، ظابط من الظباط الأحرار، ومؤلف أروح لمين لأم كلثوم ومؤلف فيلم إسماعيل ياسين في الجيش ورئيس ومشرف على الإذاعة والتلفزيون وغيرها».
وأضافت: «يوسف السباعي الأديب الكبير وأمي بقى ناهد فريد شوقي منتجة عظيمة من أعمالها (لن أعيش في جلباب أبي) (حديث الصباح والمساء) و(حتى لا يطير الدخان) وغيرها وأبويا كان كاتب وصحفي ومخرج كبير»، متابعة: «تحبي أكملك يا حلوة ولا كفاية كده.. لما تبقي تعرفي تعملي حركة من اللي بعملها ابقي اتكلمي وعيشي أنت عيشة بلدك بدل عقدة الخواجة ديه».

حسابات مزيفة
نشرت الفنانة المصرية نيرمين الفقي صورة لحسابات عدة تحمل اسمها وصورها، لتؤكد زيف كل تلك الحسابات، وأعربت عن استيائها من كثرة الحسابات المزيفة التي تحمل اسمها عبر مواقع التواصل الاجتماعي.
وكانت قد نشرت صورة مجمعة لحسابات وهمية كثيرة باسمها، وعلقت عليها عبر حسابها على «إنستغرام»: «إيه كمية الحسابات الوهمية دي، لا حول ولا قوه إلا بالله».

رسالة غامضة
رسالة غامضة نشرتها الممثلة المصرية هنا شيحة عبر حساباتها في مواقع التواصل الاجتماعي، في ظهورها الأول بعد إعلان انفصالها رسمياً عن الفنان أحمد فلوكس، ترحب فيها بشخصيتها الجديدة، وما أثار التعجب أكثر هو إعجاب طليقها بما كتبته.
وكتبت قائلةً: «كل مرحلة قادمة من حياتك تستلزم شخصاً مختلفاً منك، أهلا بي في جديدي، مرت فترة دون أن نلتقي، سعيدة بعودتي».

انتقادات وسخرية
تعرضت الفنانة المصرية زينة لسيل من الانتقادات بعدما نشرت صورة تجمعها بالمخرج اللبناني سعيد الماروق في حسابها على موقع «إنستغرام»، حيث عبّرت عن سعادتها بتعاونها معه في فيلم «كل سنة وأنت طيب»، والمقرر عرضه بموسم عيد الأضحى المقبل.
وكتبت رسالة طويلة باللغة الإنكليزية حملت معاني حبها واعتزازها بصداقة الماروق، الأمر الذي عرّضها للسخرية وانتقادات وطلب منها متابعوها الكتابة باللغة العربية.
وكتب أحدهم: «يا بنت الناس انتي كاتبة بالإنكليزي، احنا مالنا انتي بتجامليه كلميه في التليفون مش على حسابنا احنا، اكتبيلنا بالعربي.. ثانياً هو فرد بيحبك، احنا ملايين».
ولم تتجاهل زينة هذه التعليقات وردت قائلة: «اتفقنا ووعد بعد كده كله بالعربي».

إجراءات قانونية
حالة من الغضب سيطرت على الفنان أشرف زكي نقيب الممثلين المصريين بعد نشر أخبار كاذبة على لسانه في بعض المواقع الفنية حول وفاة النجم عادل إمام.
وهدد بأنه سيتخذ الإجراءات القانونية كاملة بحق كل من روج لهذه الشائعات واستغل اسمه لنشر تصريحات كاذبة على لسانه.
وأضاف قائلاً: «الزعيم يتمتع بصحة جيدة وكل ما تردد مجرد شائعات كاذبة وأتمنى أن تتوقف المواقع عن نشر أخبار غير صحيحة عن الحالة الصحية للنجوم».

شائعات سخيفة
حالة من الجدل الشديد أثيرت عقب انتشار خبر وفاة الفنان المصري طلعت زكريا، وبدأ عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي في نقل الخبر عبر صفحاتهم، من دون التأكد من صحته.
وأكد زكريا أن ما تردد ما هو إلا شائعات سخيفة، تعود عليها طوال السنوات الماضية بشكل كبير، موضحاً أنه يوجد في منزله وحالته الصحية جيدة.
وأعرب عن دهشته من مروجي هذه الشائعات متسائلاً عن الاستفادة التي تعود عليهم من وراء ترويجها، مشدداً على أن أبلغ رد على هؤلاء هو الاستمرار في تقديم أعمال فنية.

حج مبرور
كشفت الفنانة اللبنانية ​أمل حجازي​ عن أنها ستؤدي مناسك الحج هذا العام، حيث قالت: «بدي اطلب من كل إنسان أخطأت بحقه بقصد أو بلا قصد يسامحني، بشكرك يا رب على هالنعمة اللي عطيتني ياها، بشكرك ومقصرة شو ما بعمل معك من عبادة لصلاة لحج بحس حالي مقصرة، لأن اللي عطيتني ياه شي كتير كبير».
وتابعت: «بدل ما كون واقفة على مسرح بهاليوم، رح كون واقفة بين إيديك، بين إيدين رحمتك على جبل عرفة».
وأضافت: «اللهم تقبل مني ومن كل الحجاج، لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك».

عودة بعد غياب
أدانت الراقصة المصرية ​فيفي عبدو​، التعليقات السلبية التي تعرضت لها من بعض المتابعين، بسبب عودتها للرقص الشرقي، بعد غياب دام طويلاً، معتبرةً أن من يحاسبها على هذا الفعل بسبب عمرها، لا يفقه بمجال الرقص، إذ إن ​الرقص الشرقي​ يحتاج لمرونة في الجسم والحركة، وليس مرتبطاً بالعمر.
وأوضحت أنها لم تعتزل الرقص من الأساس، فانقطاعها عن هذا الفن لفترة، كان لأسباب الانشغال بأمور أخرى.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock