رياضة

سلة الفيحاء تعيد ترتيب أوراقها وتكلف الدركزلي

| مهند الحسني

لم تتمكن سلة رجال نادي الفيحاء من ترك بصمة مشرقة في مشاركاتها الموسم الفائت، ولم يتوقف الأمر عند خروجها بخفي حنين، وإنما منيت بخسارات علقمية مريرة خرجت على إثرها من مسابقة كأس الجمهورية، إضافة إلى إخفاقها في التأهل لدوري الدرجة الأولى، بعد سلسلة من الخسارات أمام فرق مقبولة بمستواها الفني، لكنّ سلة الفيحاء عانت من سوء التحضير وضعف الاستعداد اللذين ساهما في تراجع أدائها ونتائجها.
توصلت الإدارة لحقيقة مفادها أن النتائج الجيدة بحاجة إلى الكثير من المقومات الواجب توفرها، وتعاملت مع نتائج الفريق بردة فعل إيجابية، وسارعت إلى عقد اجتماع مطول مع كوادر اللعبة بالنادي، ووضعت يدها على مكامن الخطأ التي تعاني منه اللعبة بشكل عام، وارتأت بعد دراسة متأنية ضرورة إعادة ترتيب أوراق اللعبة على أسس سليمة.
بعد عملية بحث مضنية بهدف إيجاد المدرب البديل لقيادة الفريق خلفاً للمدرب السابق فايز حناوي، وبعد العديد من المشاورات توصلت الإدارة إلى اتفاق مع المدرب الشاب أشرف دركزلي لقيادة الفريق الموسم القادم، وهو من أبناء النادي حيث سبق له أن لعب للفريق، وقاد أكثر من فريق على صعيد فرق القواعد، كما وكانت له تجارب تدريبية ناجحة مع أندية الوحدة وقاسيون وآخرها مع رجال نادي النصر، ومن المتوقع أن يبدأ تحضيراته مع الفريق في اليومين القادمين.
لم تنس الإدارة موضوع غياب البديل المناسب الذي عانى منه الفريق هذا الموسم، وقررت البحث عن لاعبين اثنين من مستوى جيد للتعاقد معهما من أجل تدعيم مراكز الفريق، وتحقيق نتائج إيجابية، وضمان العودة لدوري الأضواء الموسم القادم، وحسب ما أفادنا مشرف اللعبة أمجد العش بأن المفاوضات تجري بشكل مريح مع اللاعب خالد تتان الذي وافق على الانضمام للفريق، إضافة إلى ضم عملاق سلة النصر علاء حموش الذي سيعول عليه مدرب الفريق الكثير في الشق الدفاعي نظراً لخبرته الكبيرة.

توزيع المهام

أسندت الإدارة مهمة الإشراف الفني على اللعبة بشكل عام إلى الكوتش أمجد العش، الذي بدأ مشاوراته مع كوادر اللعبة من أجل توزيع المهام بين مدربي النادي، حيث سيتم تكليف المدرب طموح شربجي مهمة تدريب الشباب بدلاً من الناشئات.

انتعاش

نجحت الإدارة الحالية في إحداث نقلة نوعية باستثمارات النادي التي كان مصيرها ضبابياً نتيجة العديد من الأخطاء التي انتهجتها الإدارات السابقة بالنادي، هذا التحسن بالوضع الاستثماري منح الإدارة حرية التحرك بشكل أفضل، خاصة بعد إيجار الملعب العشبي الذي بات يدخل لخزينة النادي الكثير من الأموال، الأمر الذي سمح للإدارة دعم مفاصل اللعبة بجميع فرقها، يذكر أن قواعد الفيحاء باتت من أقوى الفرق على صعيد فرق العاصمة بعد النتائج الجيدة التي خرجت بها هذا الموسم.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock