الأولى

سوق الذهب من ركود إلى شلل ومخاوف من ازدياد التلاعب والتزوير

| علي محمود سليمان

في الوقت الذي سجل فيه غرام الذهب عيار 21 قيراطاً ارتفاعاً قياسياً ملامساً 26 ألف ليرة، أكد مدير مالية دمشق محمد عيد أنه لم يتم دمغ أي قطعة ذهبية ضمن جمعية صاغة دمشق منذ شهرين.
وفي تصريح لـ«الوطن» أوضح عيد أن اللجنة المكلفة من المديرية والموجودة في مقر الجمعية بداية الشهر الماضي لتسجيل ما يتم دمغه لاحظت أن الجمعية تمتنع عن الدمغ للصاغة بطرق مختلفة، كأن تقول للصائغ قم بتجميع الكميات مع بعضها لدمغها مرة واحدة.
وأشار إلى أن التخوف من تزايد حالات التلاعب في الذهب موجود، ولذلك ستقوم المالية باتخاذ الإجراءات الممكنة للحدّ منها.
وأكد مدير مكتب الدمغة في جمعية الصاغة بدمشق إلياس ملكية أن هناك مخاوف من قيام البعض بالتلاعب وتزوير أقلام دمغة ودمغ كميات من الذهب وضخها في الأسواق، نتيجة الركود الحاصل والذي وصل إلى نسبة 90 بالمئة في انخفاض المبيعات ضمن أسواق دمشق وريفها، مؤكداً أن هناك 500 ورشة متوقفة عن العمل.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock