عربي ودولي

البرلمان العراقي يعتزم التحقيق مع قناة أميركية … صالح يطالب المجتمع الدولي بدعم بلاده لتخفيف التوتر في المنطقة

| شينخوا- روسيا اليوم

طالب الرئيس العراقي برهم صالح أمس خلال استقباله الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جينين هينيس بلاسخارت، المجتمع الدولي بمساعدة بلاده لتلعب دورها المحوري لتخفيف حدة التوتر في المنطقة.
وذكر بيان رئاسي عراقي أن الرئيس صالح دعا إلى ضرورة تكثيف جهود المجتمع الدولي لمساندة العراق بدوره المحوري في تخفيف حدة التوتر في المنطقة، وترسيخ الأمن والسلم الدوليين.
وشدد الرئيس صالح على أن العراقيين يتطلعون إلى مرحلة جديدة يسودها الأمن والاستقرار والازدهار، كما أكد أهمية دور المنظمة الدولية وجهودها في دعم العملية الديمقراطية في العراق.
وأشار البيان إلى أن بلاسخارت جددت دعم المنظمة الدولية للعراق في المجالات المختلفة، والاستمرار بتقديم المشورة والمساعدة، وتأمين عودة النازحين إلى ديارهم.
في سياق آخر أكدت لجنة الاتصالات والإعلام في مجلس النواب العراقي أمس عزمها على التحقيق مع قناة «الحرة» الأميركية عبر القضاء العراقي بشأن تقرير «أساء للمؤسسات الدينية».
وذكرت اللجنة في بيان صحفي «نستنكر التقرير المسيء الذي بثته قناة الحرة واستهدفت فيه المؤسسات الدينية في العراق بغية التشويه والإساءة لسمعة هذه المؤسسات».
وأضافت: «نرفض تقارير إعلامية كاذبة ومفتعلة ومن نسج الخيال كهذه، الغاية منها تشويه الحقائق وضرب المؤسسة الدينية في البلاد».
وأشارت اللجنة البرلمانية إلى أن «هذا التقرير ينطلق من محاولات غير بريئة لضرب معتقدات العراقيين وتشويه سمعتها بكل صورة وبكل وسيلة»، معربة عن «عزمها على اتباع السبل القانونية مع قناة الحرة للتحقيق معها في القضاء العراقي بخصوص التقرير المشوه والمسيء».
وبعد التغييرات التي أجريت في «الحرة» قبل عام تقريباً، تثير القناة الأميركية الجدل في الأوساط الحكومية العراقية وتحديداً الشيعية، التي تعتبر أن محتواها «يستهدف الحشد الشعبي والأحزاب الشيعية».
وعلقت السفارة الأميركية لدى بغداد أمس على محتوى قناة «الحرة» التي تبث للعراق تحت مسمى «الحرة عراق»، بعد يوم من بث تحقيق يتحدث عن «الفساد في المؤسسات الدينية العراقية».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock