رياضة

الملكي يتعثر والأتلتي ينجو من كمين باسكي ويسترد صدارة الليغا … الأخشاب بطلة الكابيتال وصدارة ثلاثية للسييراA

| خالد عرنوس

سارت الأمور في الدوري الإسباني على هوى أتلتيكو مدريد رغم فوزه الشاق على ضيفه المزعج إيبار خاصة أن جاره الملكي جارى الغريم الثالث برشلونة وتعثر بالتعادل على أرض فياريال وكلا التعادلين بنتيجة واحدة، وانفرد أحمر العاصمة بالصدارة بالعلامة الكاملة التي ضمن مسبقاً بأنها لن يصل إليها أحد عقب سقوط إشبيلية بفخ التعادل في مستهل الأسبوع.
وفي إيطاليا مازال الأمر مبكراً للحكم على طرفي سباق الموسم الحالي فالصدارة بست نقاط كاملة وصل إليها قطبا تورينو، اليوفي بفوزه الدراماتيكي على نابولي في كلاسيكو الكالتشيو وتورينو بفوزه الذي لم يقل إثارة على حساب أتلانتا، ويسبقهما بفارق الأهداف إنتر، وجاء ديربي العاصمة كما يشتهي عشاق اللعب الجميل فخرج روما ولازيو بنقطة ومباراة للذكرى.

ذكريات فورلان وأغويرو
نادراً ما تهتز شباك أتلتيكو مدريد مرتين في مباراة على أرضه، وقد فعلها ثلاث مرات خلال الموسم الماضي، ومرتان في الموسم قبل الماضي وهنا مربط الفرس حيث استطاع إيبار فرض التعادل بهدفين لمثلهما وأول أمس تلقى الأتلتي هدفين من إيبار الفريق الباسكي الصغير فظن الجميع أن لاعبي دييغو سيميوني سيشاطرون الجميع بالتخلي عن نقطتين أو ثلاث لكنهم عادوا من بعيد وسجلوا ثلاثية كانت كافية للظفر بالنقاط الثلاث الكفيلة بوضعهم منفردين بمقعد الصدارة، وبالعودة إلى أرشيف مباريات الأتلتي نجد أن المرة الأخيرة التي تلقى هدفين ثم خرج فائزاً كانت في موسم 2008/2009 والطريف أن الأمر تكرر يومها ثلاث مرات خلال أقل من 45 يوماً والنتائج كانت الفوز على برشلونة 4/3 وفياريال 3/2 وإسبانيول بالنتيجة ذاتها، ويومها كان الطرف المشترك في هذه الانتصارات الثنائي فورلان وأغويرو اللذين سجلا سوية في المباريات الثلاث.

هشاشة دفاعية
ولم يستطع الريال استعادة نغمة الفوز فوقع بفخ التعادل على أرض فياريال بعد مباراة عصيبة تقدم خلالها أصحاب الأرض قبل أن يعود الويلزي غاريث بيل بهدفي التعادل وهو الذي غاب قرابة 170 يوماً عن التسجيل بالليغا أي منذ عزز الفوز على سلتا فيغو في أول مباراة تحت قيادة زيدان، إلا أن بيل الذي بقي في برنابيه قبل أيام من إغلاق الميركاتو لعب دور الشرير بعد خروجه مطروداً بإنذارين نالهما خلال أقل من ثلاث دقائق، والأهم أن فريقه تعادل للمباراة الثانية على التوالي بعدما ثبت لزيدان بالدليل القاطع هشاشة دفاعه الذي اهتز للمباراة الثالثة، وبالمقابل أخفق فياريال بالحفاظ على فوز أول بعدما اهتزت شباكه للمرة الثامنة كأسوأ دفاع إلى جانب بيتيس.

النتائج الكاملة – الإسباني 3
– أتلتيكو مدريد * إيبار 3/2 للفائز جواو فيلكس (27) فيتولو (52) بارتي (90) وللخاسر شارلز دياز (7) أربيلا (19).
– إشبيلية * سلتا فيغو 1/1 للأول فازكويز (81) وللثاني دينس سواريز (84).
– بلباو * سوسيداد 2/صفر ويليامس (11) راؤول غارسيا (28).
– ليفانتي * بلد الوليد 2/صفر سيرجيو ليون (83) خوسيه موراليس (90+2).
– فياريال * ريال مدريد 2/2 للأول جيرارد مورينو (12) موسيس غوميز(74) وللثاني بيل (45+1 و86).
– أوساسونا * برشلونة 2/2 لبرشلونة أنسو فاتي (51) أرثر ميلو (64) ولأوساسونا روبرتو توريس (7 و81).
– خيتافي * ألافيس 1/1 للأول مولينا (25) وللثاني سامارتين (31).
– بيتيس * ليغانيس 2/1 للفائز مورن (54) فقير (61) وللخاسر بريتويت (50).
– فالنسيا * مايوركا 2/صفر دانيال باريخو (43 و57 من ركلتي جزاء).
– إسبانيول * غرناطة صفر/3 بويرتاس (13) فرنانديز (68) عزيز (74(.

بانوراما إسبانية
– 4 تعادلات جميعها بأهداف مقابل ستة انتصارات منها خمسة لأصحاب الأرض ووحده غرناطة فاز خارج ملعبه ومنها 4 بنتائج نظيفة، فسجل 29 هدفاً منها ثلاثة عبر الجزاء.
– 45 بطاقة صفراء أشهرها الحكام في الجولة منها إنذار يتيم في مباراة فالنسيا ومايوركا مقابل 7 صفراوات في مباراة أوساسونا وبرشلونة ووحده غاريث بيل (الريال) طرد بالإنذار الثاني.
– تصدر لورينز مورن (بيتيس) وجيرارد مورينو (فياريال) لائحة الهدافين برصيد 3 أهداف وسجل 12 لاعباً هدفين بينهم غاريث بيل وكريم بنزيمة وغريزمان ونبيل فقير.

صدارة ثلاثية
في إيطاليا نجح الإنتر بالعودة من سردينيا بالنقاط الكاملة إثر فوزه الصعب على كالياري من ركلة جزاء ترجمها الهداف البلجيكي روميلو لوكاكو وهو الفوز الثاني للنيراتزوري الذي يقوده المدرب أنتونيو كونتي فأثبت أنه لن يتنازل عن طموحه المعلن بالمنافسة على السكوديتو، وإذا كان اليوفي سبق الجميع إلى الفوز الثاني هذا الموسم بعد ليلة (هيتشكوكية) فإن جاره تورينو نجح باللحاق به بفوز مثير على حساب أتلانتا ثالث الموسم الماضي حيث تلقى هدفين رداً عل تقدمه بهدف لكن لاعبيه استجمعوا كل قواهم وقلبوا النتيجة إلى الثلاثة رغم غياب هدافهم بالمباراة الأولى (زازا) عن اللعب وغياب هدافهم الأعلى (بيلوتي) عن التسجيل لينجح الأحمر التوريني الملقب بالثور في تسجيل فوزين افتتاحيين للمرة الأولى من موسم 2015/2016.

واجهة رائعة
كل المتابعين توقعوا موسماً استثنائياً للكالتشيو وقد تابعنا مهرجانات أهداف بالجولة الأولى ثم تابعنا سيناريوهات غاية في الإثارة في الثانية، ورغم أن ديربي العاصمة بين لازيو وروما لم يشهد أكثر من هدفين إلا أن الفريقين قدما مباراة للذكرى من حيث اللعب الهجومي والإصرار على التسجيل ولذلك تابعنا قرابة 30 فرصة للتسجيل وإن كان النسور (أصحاب الأرض) الأكثر تحليقاً أمام مرمى الذئاب الذي حرسه باقتدار الإسباني باو لوبيز ومعه أخشاب المرمى التي كانت بطلة المواجهة بكل اقتدار بعدما تصدت قوائم المرميين والعارضة لست كرات كاملة وكان النصيب الأكبر منها للازيو الذي لم يكن راضياً بالنهاية لأنها حرمته من نقطتين، على حين اقتنع روما بالتعادل الثاني على التوالي.

النتائج الكاملة – الإيطالي 2
– كالياري * إنتر 1/2 للخاسر غالفاو (50) وللفائز لاوتارو (27) لوكاكو (72 من جزاء).
– يوفنتوس * نابولي 4/3 للفائز دانيللو (16) هيغوين (19) رونالدو (62) كوليبالي (90+2 بمرماه) وللخاسر مانولاس (66) لوزانو (68) دي لورينزو (81).
– أتلانتا * تورينو 2/3 للخاسر دوفان زاباتا (38 و54) وللفائز بونيفاري (24) بيرينغور (57) إنزو (66).
– لازيو * روما 1/1 للأول لويس ألبرتو (59) وللثاني كولاروف (17 من جزاء).
– جنوا * فيورنتينا 2/1 للفائز كريستيان زاباتا (11) كوامي (65) وللخاسر بولغار (75 من جزاء).
– بولونيا * سبال 1/صفر سورينو (90+3).
– أودينيزي * بارما 1/3 للخاسر لاسانيا (17) وللفائز جيرفينيو (43) جايلولو (59) إنجيلسي (75).
– ميلان * بريشيا 1/صفر كالهانغلو (12).
– ليتشي * هيلاس فيرونا صفر/1 بيسينا (81(.
– ساسولو * سامبدوريا 4/1 للفائز بيراردي (29 و36 و43) حامد تراوري (48) وللخاسر كوالياريللا (67 من جزاء(.

بانوراما إيطالية
– 9 انتصارات وتعادل وحيد وجاءت 7 منها بأهداف من الطرفين، فشهدت الجولة تسجيل 31 هدفاً منها 4 عبر نقطة الجزاء وهدف وحيد بالخطأ.
– 44 مرة ظهر اللون الأصفر في المباريات العشر، منها مرتان في مباراة جنوا وفيورنتينا مقابل 8 إنذارات في مباراة كالياري وإنتر وطرد لاعب سامبدوريا رونالدو فييرا بالحمراء المباشرة.
– بالهاتريك الأول هذا الموسم اعتلى دومينيكو بيراردي لاعب ساسولو صدارة الهدافين برصيد 3 أهداف يليه عشرة لاعبين سجل كل منهم هدفين ومنهم إيريك بولغار (فيورنتينا) الذي سجل من ركلتي جزاء.

في دائرة الضوء

شهدت الجولة المنصرمة من الدوريات المحلية الأوروبية الكبرى عدداً من المفاجآت وتألق عدد من الأندية وبالطبع نخبة من اللاعبين وإذا كان لافتاً فوز ليفربول الرابع على التوالي فإن خسارة دورتموند كانت مفاجأة الأسبوع على اعتبار أنها جاءت من يونيون الذي يخوض موسمه الأول بين الكبار.
ويمكننا وصف قمة السييراA بين يوفنتوس ونابولي بمباراة الأسبوع نظراً للأحداث المثيرة التي اكتنفتها، فقد تقدم اليوفي بثلاثية نظيفة حتى الدقيقة 62 قبل أن يعود نابولي من بعيد فسجل ثلاثية خلال ربع ساعة وجاء الوقت البديل ليحمل كلمة الحسم حيث تكفل مدافع نابولي خاليدو كوليبالي بتسجيل هدف الفوز لليوفي الذي ضمن به الصدارة.
وعلى صعيد النجومية واصل نجم مان سيتي سيرجيو أغويرو التألق والتسجيل (ثنائية بمرمى برايتون) فبلغ الهدف السادس هذا الموسم وهو الرصيد ذاته لهداف البايرن (البولندي) ليفاندوفسكي في البوندسليغا، أغويرو اللاعب الأرجنتيني الدولي البالغ من العمر 31 عاماً يخوض موسمه الثامن بالبريميرليغ وسجله 170 هدفاً خلال 243 مباراة.
ويمكننا تصنيف الإيطالي دومينيكو بيراردي نجماً للأسبوع بعد تسجيله الهاتريك الأول هذا الموسم وبه قاد فريقه ساسولو للفوز الأول، وهو الهاتريك الخامس في مسيرة اللاعب الدولي البالغ من العمر 25 عاماً والطريف أنه الثاني بمرمى سامبدوريا، ورفع رصيده بالدوري إلى 58 هدفاً منذ صعوده مع ساسولو إلى الأضواء عام 2014.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock