عربي ودولي

مادورو يأمر الجيش بالجهوزية الكاملة لمواجهة تهديدات كولومبيا

| سانا- رويترز

أمر الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو جيش بلاده بإعلان حالة التأهب في الولايات المتاخمة لكولومبيا لمواجهة تهديدات الحكومة الكولومبية بشن عدوان عسكري على فنزويلا.
ونقلت قناة تيليسور الفنزويلية عن مادورو قوله في تصريحات بثها التلفزيون الرسمي: «أمرت القوات المسلحة الوطنية وجميع الوحدات العسكرية على الحدود بإعلان حالة التأهب ضد تهديد كولومبيا بالاعتداء على فنزويلا حيث تعتزم حكومة كولومبيا الآن القيام بمناورة زائفة لمهاجمة فنزويلا وبدء نزاع عسكري ضدنا» موضحاً أن الحكومة الكولومبية بقيادة إيفان دوكي تريد اتهام فنزويلا بأنها سبب حرب في كولومبيا عمرها سبعون عاماً من دون أدلة.
وأمر مادورو بإجراء مناورة عسكرية تحت شعار «السلام والسيادة» تبدأ في الفترة من الـ10 وحتى الـ28 من أيلول الحالي وذلك في الولايات التي تقع على الحدود بين فنزويلا وكولومبيا.
وقطعت كراكاس علاقاتها الدبلوماسية مع بوغوتا في شباط الماضي بعد أن اعترفت كولومبيا بزعيم المعارضة اليمينية خوان غوايدو رئيساً انتقالياً.
من جهته أكد السفير الفنزويلي في لبنان خيسوس غريغوريو أن بلاده تواجه معركة جديدة في مواجهة العدوان عليها من قبل الامبريالية الأميركية.
وخلال الاجتماع الدوري للحملة الأهلية لنصرة فلسطين وقضايا الأمة الذي أقيم تحت شعار «من كاراكاس إلى بيروت إرادة الشعوب لا تموت» في دار الندوة ببيروت قال غريغوريو: «اقترحنا أن نذهب إلى الأمم المتحدة باجتماعها خلال شهر أيلول وتسليم رسالة إلى أمينها العام وسنطالب الأمم المتحدة أن تأخذ موقفاً إزاء ما يجري في فنزويلا والعالم.. لأن المشكلة ليست فقط في فنزويلا وشعبها فهناك كثير من الدول في العالم تعاني مثل فنزويلا من الامبريالية الأميركية مثل الشعب السوري واللبناني والفلسطيني واليمني والعراقي والليبي والإيراني».
وأشار السفير الفنزويلي إلى أن الرسالة ستكون مدعومة بـ13 مليون توقيع من مواطنين من العالم أجمع يدعمون هذه القضية.
من جهته قال الوزير اللبناني السابق بشارة مرهج خلال اللقاء: إن «الشعب الفنزويلي الذي يقاوم مع قيادته كل هذه التدخلات الأجنبية ينال إعجاب العالم الحر.. وكل القوى الصديقة لشعب فلسطين والقدس تؤيد نضال هذا الشعب».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock