سورية

تواصل تزايد أعداد المهجرين العائدين من الخارج

| الوطن- وكالات

تواصل تزايد عودة المهجرين السوريين إلى «الوطن» من أراضي الدول المجاورة، وتجاوز العدد أمس حاجز 1500 ووصل إلى أكثر من 1600 أمس.
وأفاد مركز المصالحة الروسي في سورية في نشرته الإعلامية، أمس، بحسب وكالة «سبوتنيك» للأنباء بأنه خلال الــ24 الساعة الماضية، عاد 1612 شخصاً إلى الجمهورية العربية السورية قادمين من أراضي الدول المجاورة.
ولفت المركز إلى أنّه من بين هؤلاء 407 أشخاص بينهم 122 امرأة و207 أطفال عادوا من لبنان عن طريق معبري جديدة يابوس وتلكلخ، إضافة إلى 1205 أشخاص بينهم 362 امرأة و615 طفلاً عادوا من الأردن.
ومنذ الأسبوع الماضي ارتفع عدد المهجرين العائدين إلى البلاد بشكل يومي إلى ما بين 1400- 1500 بعد أن كان في السابق ما بين 1000 إلى 1200.
وعلى خط مواز، زار الرئيس الأسبق للمجلس الوطني الاتحادي الإماراتي مدير عام بنك المشرق عبد العزيز الغرير يوم أمس «مخيم الأزرق» للمهجرين السوريين الذي يضم 40 ألف مهجر، معرباً عن أمله في أنّ تنتهي الأزمة السورية قريباً وأن يعود المهجرون السوريون إلى بلدهم ويعيشوا بأمن وآمان.
وتقوم الحكومة السورية بالتعاون مع روسيا بجهود حثيثة لإعادة المهجرين السوريين في دول الجوار ولا سيما تركيا، إلّا أنّ دعم النظام التركي الذي يرأسه رجب طيب أردوغان زعيم «حزب العدالة والتنمية» الحاكم ودول عربية وغربية للتنظيمات الإرهابية في سورية منذ بدء الأزمة فيها عام 2011 والتي عاثت إجراماً في البلاد، دفع الكثير من المواطنين السوريين إلى النزوح الداخلي واللجوء إلى دول الجوار ومنها تركيا التي سمحت بدخولهم إلى أراضيها بهدف استخدامهم من قبل هذا النظام كورقة لابتزاز الدول الغربية بهم وكذلك الضغط على الحكومة السورية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock