شؤون محلية

150 تاجراً خالفوا في أسبوع الدولار!

| حماة - محمد أحمد خبازي

شهدت أسعار المواد الغذائية منذ بداية الشهر الجاري، هبّات جديدةً مع هبوب الدولار، ما جعل المواطنين بكل مستوياتهم المادية وفئاتهم المجتمعية خائري القوى الشرائية أكثر من قبل!
واختصر العديد من المواطنين الذين التقتهم «الوطن» في أسواق مدينة حماة حالهم في ظل هذه الأسعار والارتفاع الجنوني للدولار بجملة واحدة هي: (الأسعار لم تعد تطاق ولا قدرة لنا على احتمال لهيبها)!
عدد من الباعة أكدوا لـ«الوطن» ارتفاع كيلو السكر أكثر من 100 ليرة فقد بيع يوم أمس ما بين 330 – 350 ليرة، والمنظفات بكل أنواعها ارتفعت ما نسبته 30 بالمئة والرز بكل أنواعه من 50 – 100 ليرة بالكيلو، والمعلبات 20 بالمئة والسمون والزيوت النباتية كل عبوة مابين 100 – 250 ليرة.
وأكد الباعة أيضاً أنهم في هذه الأيام يبيعون وكأنهم في موسم الأعياد، نتيجة تهافت مواطنين كثر على شراء كميات كبيرة من المواد، وهذا الهلع برأيهم ساهم في خلق فوضى سعرية واشتداد الطلب على المواد، ما أدى إلى رفع الأسعار أكثر مما هي مرتفعة!
مديرة فرع السورية للتجارة صباح السرميني، بيَّنت لـ«الوطن» أن منافذ الفرع – وعددها 112 منفذاً – ملأى بكل المواد التي يحتاج إليها المواطن وأسعارها ثابتة، وهي أقل من مثيلها في السوق بنسبة 20 – 25 بالمئة.
وأوضحت أن حركة البيع والشراء جيدة جداً بكل مناطق المحافظة، حيث تشهد إقبالاً جماهيرياً واسعاً.
ولفتت إلى أن السورية للتجارة تسعى إلى افتتاح مراكز بيع في قرى ريف حماة الشمالي المحرر مؤخراً مع عودة الأهالي إليه.
مدير التجارة الداخلية وحماية المستهلك في حماة زياد كوسا بيَّن أنه طرأ ارتفاع بسيط على بعض المواد الأساسية، وقد نظمت الدوريات 150 ضبطاً خلال الأسبوع الماضي بحق المخالفين الذين تقاضوا أسعاراً زائدة من المواطنين أو الذين لم يعلنوا عن أسعار موادهم.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock