عربي ودولي

الوفد الأمني المصري ينهي لقاءاته مع الفصائل في غزة … المقاومة الفلسطينية تسقط طائرة مسيرة في رفح

| فلسطين المحتلة- محمد أبو شباب - وكالات

أنهى الوفد الأمني المصري سلسلة من اللقاءات التي عقدها مع الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، وتمحورت تلك اللقاءات حول تثبيت التهدئة التي يواصل الاحتلال خرقها من خلال غاراته المتواصلة، وتوسيع العمل في معبر رفح وزيادة كمية البضائع المصرية لقطاع غزة.
وعلمت «الوطن» أن الفصائل الفلسطينية طلبت من الوفد الأمني المصري إلزام الاحتلال بجداول زمنية لرفع الحصار عن قطاع غزة، إلا أن الاحتلال رهن ذلك إلى ما بعد الانتخابات التي ستجرى في 17 الشهر الجاري في كيان الاحتلال، وقد حذرت الفصائل من انهيار التهدئة إذا ما واصل الاحتلال العدوان والتصعيد ضد القطاع.
وقال عضو اللجنة المركزية للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين عصام أبو دقة لــ«الوطن»: إن الوفد المصري طرح الكثير من الملفات أبرزها التهدئة وملف الحصار الذي طالبت الفصائل الفلسطينية برفعه، مشيراً إلى أن الاحتلال يواصل التنصل من تفاهمات التهدئة.
وفي التطورات الميدانية نجحت المقاومة الفلسطينية في إسقاط طائرة إسرائيلية مسيرة كانت تنفذ طلعات استطلاعية شرق مدينة رفح جنوب القطاع.
وقالت المقاومة الفلسطينية: إن الطائرة المسيرة بحوزتها وتم العثور بداخلها على أجهزة تصوير متطورة، وقد اعترف الاحتلال بسقوط الطائرة المسيرة.
وتشارك الطائرات المسيرة في تنفيذ هجمات جوية على قطاع غزة، إضافة لعمليات استطلاع متواصلة فوق القطاع.
بدورها أكدت وزارة الخارجية الفلسطينية أن استمرار سلطات الاحتلال الإسرائيلي باحتجاز جثامين الشهداء الفلسطينيين انتهاك صارخ للقانون الدولي وجريمة جديدة تضاف لجرائم الاحتلال المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني. وشددت الخارجية في بيان نقلته وكالة وفا على أنها ستواصل دورها في فضح جريمة احتجاز جثامين الشهداء على المستوى الدولي بجميع الأشكال والأساليب المتاحة بما فيها تعريف الرأي العام العالمي بهذا الظلم وأبعاده اللاإنسانية.
وطالبت الخارجية المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان بتحمل مسؤولياتها.
من جهته دعا مندوب فلسطين الدائم لدى الأمم المتحدة رياض منصور المجتمع الدولي إلى الضغط على كيان الاحتلال الإسرائيلي لوقف انتهاكاته وجرائمه المتواصلة بحق الشعب الفلسطيني.
جاء ذلك في رسائل وجهها منصور أمس إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة ورئيسة الجمعية العامة ورئيس مجلس الأمن الدولي أوردتها وكالة وفا وأكد فيها أنه لا يمكن السكوت عن ممارسات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين ولاسيما سياسة الإهمال الطبي المتعمدة.
في هذه الأثناء جدد عشرات المستوطنين الإسرائيليين أمس اقتحام المسجد الأقصى بحماية قوات الاحتلال الإسرائيلي.
كما اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر أمس 17 فلسطينياً في مناطق متفرقة بالضفة الغربية.
كما أصيب عدد من الفلسطينيين بحالات اختناق الليلة الماضية جراء اعتداء قوات الاحتلال الإسرائيلي عليهم خلال اقتحامها قرية أم صفا شمال غرب مدينة رام اللـه بالضفة الغربية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock