شؤون محلية

محافظة القنيطرة: دائرة أملاك الدولة سوف تستأنف أعمال التحديد فوراً

إشارة لما نشرته صحيفة «الوطن» بعددها رقم /3205/ تاريخ 5/8/2019 تحت عنوان:
«زراعة القنيطرة» تتخوف من التحديد بسبب وضع أشخاص أيديهم على أراض للدولة لتسجيلها باسمهم… «المصالح العقارية» كفيلة بحل الخلافات.
نفيدكم بما وردنا من مديرية زراعة القنيطرة:
نظراً لتغير معالم الغابة الطبيعية في منطقة بريقة وبئر عجم نتيجة اعتداءات المجموعات الإرهابية عليها حيث تم القطع الكامل واستئصال أرومات الأشجار مما أدى إلى فقدان الدولة للمستند الأقوى لتسجيل تلك الأشجار باسم الجمهورية العربية السورية – دائرة الحراج لأن المساحة كانت عبارة عن غابة طبيعية يزيد عمرها على 150 عاماً وبكثافة تزيد على 65 بالمئة، وفي حال تم استئناف أعمال التحديد والتحرير فإن ذلك سيؤدي لتسجيل مساحات كبيرة باسم المواطنين نظراً لخلو المنطقة من الأشجار حالياً، لذلك قامت مديرية الزراعة والإصلاح الزراعي بخطوة استباقية للحفاظ على حقوق الدولة قبل استئناف أعمال التحديد والتحرير والمتوقفة من عام 2009م نتيجة لاعتراضات أهالي قريتي بريقة وبئر عجم لكونهم يستثمرون بعض الفجوات الحراجية التي لا تزيد على نسبة 25 بالمئة من المساحة الإجمالية للموقع.
حيث تمت مخاطبة المديرية العامة للحراج في وزارة الزراعة للنظر بإمكانية تشكيل لجنة على مستوى الوزارة من الفنيين والحقوقيين المختصين بالتعاون مع مندوبي محافظة القنيطرة لإيجاد الآلية اللازمة للحفاظ على حقوق الدولة في ضوء تلك المستجدات وذلك بموجب الكتاب رقم 3478/ص تاريخ 1/8/2019 بالإضافة إلى تنظيم عدد من الضبوط الحراجية علماً بأن دائرة أملاك الدولة ستقوم فور استئناف أعمال التحديد والتحرير بالطلب لكل من مديرية المصالح العقارية والفرق المساحية والقاضي العقاري بتسجيل كامل المساحات باسم الجمهورية العربية السورية بموجب القوانين المعمول بها في وزارة الزراعة بالإضافة للقانون المدني السوري

مدير المكتب الصحفي
فايز العسود

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock