الأولى

مغارة في «خان شيخون» لفبركة فيديوهات «الخوذ البيضاء»

| وكالات

عثرت وحدات من الجيش العربي السوري بمحيط مدينة خان شيخون في ريف إدلب الجنوبي، المحررة حديثاً، على مغارة تعد بمنزلة قاعدة كبيرة للمسلحين.
وقال ضابط في الجيش العربي السوري للصحفيين، وفق وكالة «سبوتنيك» الروسية للأنباء: «عثر مقاتلونا على هذه المغارة بعد تحرير المناطق الجنوبية من محافظة إدلب في أواخر آب، مشيراً إلى أن هذه المناطق لم تكن مجرد تحصينات منيعة بل كانت تحتوي أيضاً على العديد من الأسلحة والعتاد للإرهابيين، موضحاً أن العتاد يشمل «خوذاً، وأقنعة واقية من الغاز، ومخازن لمدافع رشاشة عيار ثقيل وقاذفة قنابل يدوية مضادة للدروع».
موقع «روسيا اليوم» نقل عن الضابط في الجيش السوري تأكيده أن «الكهف الذي اكتشفته القوات السورية قرب مدينة خان شيخون، لم يستخدم فقط كقاعدة لـ3500 من المقاتلين، بل قام ممثلو منظمة «الخوذ البيض» بفبركة فيديو فيه، لتوجيه الشبهة نحو دمشق باستخدام الأسلحة الكيميائية ضد السكان المدنيين»، وقال: «هنا، قام ممثلو الخوذ البيض، في (مكتب) منفصل تحت علم منظمتهم، بإنتاج شريط فيديو يزعم أن الجيش السوري استخدم الأسلحة الكيماوية ضد المدنيين».

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock