سورية

«قناة لبنانية» عرضت كاريكاتيراً يطفح بالعنصرية ضدهم … تواصل تزايد أعداد المهجرين السوريين العائدين من لبنان والأردن

| الوطن - وكالات

مع عودة أكثر من 1.4 ألف مهجر سوري من لبنان والأردن إلى وطنهم أمس، عرضت إحدى القنوات الفضائية اللبنانية رسماً كاريكاتيراً يسخر بشكل عنصري من أطفال هؤلاء المهجرين، الأمر الذي أشعل غضباً على مواقع التواصل الاجتماعي.
وقال المركز الروسي للمصالحة في سورية في نشرة إعلامية على موقعه في «الفيسبوك»، أمس، بحسب ما ذكرت قناة «المنار» الإخبارية: «خلال الــ24 ساعة الماضية عاد 1451 لاجئاً (مهجراً) إلى الجمهورية العربية السورية من أراضي الدول الأجنبية، من بينهم 438 مهجراً من لبنان عن طريق معبري جديدة يابوس وتلكلخ، بالإضافة إلى 1013 شخصاً عادوا من الأردن عبر معبر نصيب.
في المقابل، أثار رسم كاريكاتوري عرضته قناة «أو تي في» التابعة لـــ«التيار الوطني الحر» في لبنان، مساء أول من أمس، غضباً على وسائل التواصل الاجتماعي، حيث سخر الرسم بشكل عنصري واضح، من أطفال العمال واللاجئين، ومن بينهم المهجرون السوريون.
وظهر الرسم خلال نشرة أخبار «القناة» بحسب مواقع إلكترونية معارضة، رداً على تصريحات وزير التربية اللبناني أكرم شهيب بأنه «لن يسمح ببقاء أي طالب خارج المدرسة مهما كانت جنسيته».
ويُحاول الرسم الكاريكاتوري إظهار مفاجأة طفلين لبنانيين أمام إحدى المدراس، بلافتة كُتب عليها: «نعتذر منكم المدرسة مفوّلة سوريين – عراقيين- فلسطينيين- هنود – زنوج- أحباش- بنغلادشيين»، في إشارة واضحة إلى عدم قدرة المدارس على استيعاب الأطفال اللبنانيين بسبب تسجيل أبناء الأجانب لأطفالهم في المدارس.
وسرعان ما شن رواد وسائل التواصل حملة سخرية وانتقاداً واسعين من الرسم، حيث قال أحدهم: «الي شي ساعتين عم جرب فكر شو هوي الشعور يلي انتابني لما شفت هيدي (… ) من تلفزيون التيار الوطني الحر.. صراحة بعدني ما قدرت وصف هيدي العنصرية»، بينما قالت الصحفية إيمان إبراهيم في تغريدة على «تويتر»: «كلمة زنوج تستخدم للدلالة على العرق الأسود، بالتالي ليست شتيمة ما يثير الامتعاض ليس هذه الكلمة، بل التضليل أن المدرسة الرسمية لم تعد تستقبل طلابا لبنانيين بسبب الطلاب الأجانب وهو أمر مغلوط.. السوريون يدرسون في دوام بعد الظهر.. والمدرسة مفولة لأن الناس باختصار طفرانة ما معها تدفع أقساط».
على خط مواز، كشفت الشرطة اليونانية، عن توقيف 10 مهاجرين سوريين كانوا يرتدون زي فريق كرة طائرة في مطار أثينا، أثناء محاولتهم السفر إلى سويسرا، بحسب ما ذكر الموقع الإلكتروني لقناة «روسيا اليوم».
وأكدت الشرطة أن المهاجرين الذين دخلوا الأراضي اليونانية بطريقة غير شرعية كانوا يريدون التوجه إلى زيوريخ من خلال جوازات سفر أوكرانية مزورة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock