الأولى

رجال الأعمال وحاكم المركزي في جلسة مغلقة لدعم الليرة … قرفول لـ«الوطن»: التأثر على الأرض مرتبط بمساعدة الجميع

| الوطن

عقدت اتحادات غرف التجارة والصناعة السورية مساء أمس اجتماعاً لمناقشة مبادرة قطاع الأعمال السوري لدعم الليرة، بحضور حاكم مصرف سورية المركزي حازم قرفول، وعدد من رجال الأعمال والتجار والصناعيين.
وهدف الاجتماع الذي بدأ بجلسة مغلقة، في فندق شيراتون دمشق، مناقشة جميع الأطر التي ضمتها مبادرة رجال الأعمال وتفعيلها.
وفي تصريح لـ«الوطن» أكد حاكم المصرف المركزي إن المبادرة ترتبط بمستوى التحديات التي يواجهها الاقتصاد السوري والقطاع الخاص كجزء من الاقتصاد الوطني المعني بمواجهة الحرب الاقتصادية فعلاً وليس قولاً.
وأشار إلى أن هذه المبادرة تأتي للتأكيد على دور قطاع الأعمال في تعزيز قوة العملة الوطنية، وهي مبادرة جدية، وهناك عوامل ستنعكس بشكل إيجابي إن تم استثمارها، موضحاً أن التأثر على الأرض مرتبط بمدى مساعدة الجميع والتفافهم حول هذه المبادرة، ودعمها بشكل صادق.
وحول تأثير المبادرة على الأسعار، لفت قرفول إلى أنها مسؤولية جماعية تبدأ بقطاع الأعمال والشركات حتى تصل الأجهزة الرقابية والجهات الحكومية متمثلة بمصرف سورية المركزي، حيث لا يمكن لأي جهة أن تتصدى لارتفاع الأسعار بشكل إفرادي. وبين أنه بالقدر الذي سنحقق فيه ثقة واستقرارا في الاقتصاد والعملة الوطنية بقدر ما نشجع رؤوس الأموال للقدوم إلى سورية، منوهاً بأن تحسن الاقتصاد والقطاع المصرفي بشكل خاص يشجع الجميع للمبادرة وإيداع أموالهم في سورية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock