الصفحة الأخيرة

محيط الخصر ينذر بمشاكل قلبية

| وكالات

يعاني الكثير من الأشخاص من أمراض تتعلق بالقلب والأوعية الدموية بعد اجتيازهم لسن الـ35، إلا أن مراقبة عدد من العوامل تساهم في الحفاظ على عمل القلب وتجنب حدوث مثل هذه المشاكل.
تساهم المراقبة الدائمة للوزن والضغط والكوليسترول والجلوكوز في الدم في تجنب حدوث مشاكل قي القلب والأوعية الدموية، فتجاوزها للمؤشرات المحددة ينذر بحدوث مشاكل قلبية.
فبحسب رئيس جمعية أختصاصي أمراض القلب والأوعية الدموية الروسية، الدكتور يوري بيلينكوف، فإن تجاوز هذه الأشياء لمعاييرها الخاصة يهدد بسلامة القلب والأوعية الدموية.
الأمر الذي يستوجب مراقبتها بشكل دائم بعد اجتياز سن الـ35 سنة، وأضاف الطبيب إنه من الضروري مراقبة محيط الخصر، فإن زاد عن 85 سنتيمتراً للنساء، وعن 95 سنتيمتر للرجال، فإن ذلك ينذر بأمراض في منظومة عمل القلب والأوعية الدموية. وأضاف الطبيب، إن ما نسبته 49 بالمئة من نسبة الوفيات في روسيا تعود لهذه الأمراض، وإن ما نسبته 87 بالمئة من مرضى القلب، يعمل قلبهم باستمرار تحت الضغط.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock