رياضة

وليم الحداد لـ«الوطن»: لهذه الأسباب تركت الجيش والكرامة سينافس

| مهند الحسني

لكل شيء نهاية، فعلى مدار الست سنوات كان اللاعب وليم حداد أحد أهم الخيارات الهجومية والدفاعية لسلة الجيش، حيث حقق معها العديد من الألقاب المحلية، وشارك في بطولات خارجية كثيرة، وكان من أبرز اللاعبين الذين مثلوا المنتخب الأول في التصفيات الآسيوية الأخيرة، لكن ذلك لم يشفع له بالبقاء مع الجيش لينتقل هذا الموسم إلى تجربة احترافية جديدة مع سلة نادي الكرامة.
«الوطن» التقته وأجرت معه الحوار التالي:

بصراحة ما سبب انتقالك من نادي الجيش بعد سلسلة من الإنجازات؟
سبب انتقالي من نادي الجيش يعود لبعض القرارات التي تخص الفريق وهي طبعاً من قبل الإدارة، وخاصة بعد إقرار قانون الأعمار الذي أقره اتحاد السلة، وأنا أحترم ذلك، لكن أحياناً يصل المرء لمرحلة يتوجب عليه التواجد في مكان آخر، ويمكن أيضاً أن يصل لمرحلة يجب عليه التغيير وتطوير نفسه أكثر.

هل شعرت بالحزن جراء تركك للفريق بهذه الطريقة؟
طبعاً عندما تكون جزءاً من تاريخ النادي، وتكون جزءاً من الإنجازات التي تحققت على مدار الست سنوات قضيتها مع فريق، حتماً ستشعر بالحزن لخروجك بهذه الطريقة.

لماذا اخترت نادي الكرامة عن غيره من الأندية؟
بداية الكرامة ناد كبير، ولي الشرف اللعب معه، ولديه طموح كبير ومشروع لدخول على خط المنافسة بقوة، وفضّلت الكرامة عن باقي الأندية لعدة أسباب تخصني، إضافة إلى أنه يحمل مشروعاً عن كيفية تطوير اللعبة والمنافسة القوية.

هل تتوقع أن تأخذ حقك باللعب معه أسوة بوضعك مع الجيش؟
أينما تواجد اللاعب يجب عليه أن يثبت نفسه بأرض الملعب، وعليه الاستمرار بتطوير مستواه أكثر، من أجل أن يثبت للنادي الذي يلعب معه بأنه على قدر كبير من الثقة التي منحها له.

كيف تسير تحضيرات الكرامة للدوري القادم؟
تسير التحضيرات بشكل جيد، وخاصة مع مدرب قدير وخبير، والفريق يتمرن بشكل يومي وعبر حصة تدريبية، وبعض الأيام يكون هناك حصتان باليوم، ناهيك عن تمارين الإعداد البدني مع كابتن سعيد، كل ذلك من أجل الدخول بجاهزية كاملة عند بدء مسابقتي الكأس والدوري.
هل تتوقع أن ينجح المدرب هيثم جميل بتطوير مستوى سلة الكرامة؟
المدرب هيثم من خيرة المدربين الوطنيين، وهو قادر طبعاً على تطوير اللاعب بشكل فردي أو الفريق بشكل جماعي، وطريقة اللعب مع فكر حديث لكرة السلة، ومع التمرين من الطبيعي أن يتطور الفريق بشكل كبير، وأعتقد بأن الكرامة سيكون بشكل مختلف عما ظهر عليه الموسم المنصرم.
هل تتوقع أن تتم دعوتك للمنتخب الوطني القادم؟
دعوة المنتخب تتعلق بتطور المستوى الذي سأظهر عليه خلال الدوري والكأس، وفي حال دعوتي للمنتخب القادم، فسأكون سعيداً وهذا شرف كبير لي ولكل لاعب، وسوف أبذل كل طاقاتي للظهور بشكل أفضل، ونحقق نتائج جيدة في التصفيات الآسيوية القادمة.

أنت لعبت لكثير من الأندية فأين وجدت نفسك؟
كل الأندية التي لعبت لها وجدت نفسي فيها لأني ألعب بكل طاقتي وأبذل كل جهودي بالملعب، أنفذ تعليمات المدرب والحمد الله بكل نادٍ لعبت له لي محبة كبيرة من الجمهور، وهذا شرف أعتز به، واللاعب يكبر بمحبة الجمهور له.

هل ستعود يوماً ما إلى ناديك الأم الثورة؟
دائماً أتمنى العودة للمنزل الذي تربيت فيه، ولكن هناك ظروفاً تتعلق بي وبالنادي تحول دون العودة بهذه الفترة له، مع العلم بأني أفتخر وبكل تواضع أنني من أبناء نادي الثورة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock