سورية

غوتيريش يدعو إلى ضبط النفس في شمالي شرقي سورية

| وكالات

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش جميع الأطراف في شمالي شرقي سورية إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس، وذلك مع تهديدات النظام التركي بشن عدوان يستهدف مناطق شرق الفرات التي تسيطر الميليشيات الكردية عليها.
وذكر ستيفان دوجاريك المتحدث باسم الأمين العام للأمم المتحدة، حسب وكالة «رويترز» أن «الأمين العام انطونيو غوتيريش يدعو جميع الأطراف في شمالي شرقي سورية إلى ممارسة أقصى درجات ضبط النفس»، وذلك بعد أن سحبت الولايات المتحدة قواتها من المنطقة مما يمهد لضربة تركية على القوات التي يقودها الأكراد والمتحالفة مع واشنطن.
وقال المتحدث: «من المهم للغاية أن يمارس جميع الأطراف أقصى درجات ضبط النفس في هذا التوقيت».
وأضاف: «الأمين العام يؤكد كذلك على الحاجة لحماية البنية الأساسية المدنية في جميع الأوقات وضرورة ضمان وصول (الدعم) الإنساني للمدنيين المحتاجين على نحو آمن ومستمر ودون عوائق».
وحذرت الأمم المتحدة، من أنها تستعد للأسوأ في شمالي شرقي سورية بعد إعطاء الاحتلال الأميركي الضوء الأخضر للنظام التركي لتنفيذ عدوان على منطقة شرق الفرات، وطالبت بضرورة حماية المدنيين هناك.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock