عربي ودولي

بوتين يؤكد امتلاك روسيا سلاحاً فريداً لا يمكن لأحد خرقه

| روسيا اليوم – سبوتنيك – رويترز – سانا

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أن حلف الناتو كان ولا يزال يحاول خداع روسيا، ويعمل شيئاً فشيئاً على الاقتراب من حدودها، مشيراً إلى أن الجيش الروسي يمتلك أسلحة مميزة للدفاع عن البلاد.
وقال بوتين خلال لقاء تلفزيوني مع 3 قنوات ناطقة بالعربية عشية زيارته إلى السعودية والإمارات: «سنعمل على تصنيع أنظمة هجومية تكون بالطبع قادرة على التغلب على أي نظام دفاع صاروخي… لقد نجحنا في ذلك، والآن أصبح الأمر واضحاً بالفعل… يعمل نظام الدفاع الصاروخي ضد الصواريخ البالستية، أي الصواريخ التي تحلق في المسار البالستي ونحن بالإضافة إلى تحسيننا هذه الصواريخ عدة مرات، صنعنا أسلحة أخرى لا يملكها أحد في العالم».
في سياق متصل أعلنت اليابان أنه يستحيل على صواريخ الدفاع الجوي الأميركية الموجهة RIM-161 Standard Missile 3 SM-3، التصدي واعتراض صواريخ (9К720) التي تطلقها منظومات «إسكندر» الروسية.
جاء ذلك على لسان وزير الخارجية الياباني السابق، سيجي مايهارا، الذي قاطع خلال جلسات الاستماع البرلمانية خطاب وزير الدفاع الياباني تارو كونو، بسؤال حول ما إذا كانت صواريخ SM-3 وMIM-104F، التي تشكل جزءاً من نظام الدفاع الصاروخي الوطني (ABM)، قادرة على اعتراض صواريخ «إسكندر» الروسية؟ لكن كونو، رفض الرد على السؤال مباشرة.
من جهته أكد الخبير العسكري الروسي إيغور كورتشينكو بأن رد روسيا على انسحاب الولايات المتحدة من معاهدة الصواريخ يمكن أن يكون إعادة تشغيل لمشروع مجمع صواريخ السكك الحديدية العسكرية وتعزيز الدفاع الجوي على الحدود الغربية للبلاد.
ونقلت وكالة «سبوتنيك» عن كوروتشينكو قوله: إذا تم نشر الصواريخ المتوسطة المدى الأميركية ليس فقط في آسيا ولكن أيضاً في أوروبا فسيتعين على روسيا اتخاذ إجراءات صارمة ومن الواضح أنه يجب تنفيذ برنامجين في إطار بناء القوات النووية الإستراتيجية في روسيا وإعادة تشغيل برنامج مجمع صواريخ السكك الحديدية «بارغوزين» بصواريخ بالستية.
وأوضح كورتشينكو أن الأقمار الصناعية الأميركية لن تكون قادرة على اكتشاف قطار صاروخي يسير بين موسكو وفلاديفوستوك ولا يختلف خارجياً عن القطارات العادية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock