سورية

مواعيد «السورية» لم تتغير.. «وأجنحة الشام» تلغي رحلتين .. حركة الطيران في مطار القامشلي لم تتأثر بالعدوان التركي

| محمد منار حميجو

أكدت مديرة مطار القامشلي في ريف الحسكة مي مقدسي أفريم، أمس، أن حركة الطيران مازالت مستمرة وطبيعية ولم تتأثر بالعدوان التركي على شمال شرق البلاد سواء بنقل الركاب أم بحركة نقل البضائع وأن برنامجها كما هو ولم يتغير.
وفي تصريح لـ«الوطن»، أوضحت أفريم، أن مؤسسة الطيران العربية السورية لم توقف رحلاتها وهي مستمرة على مدى أربعة أيام أسبوعياً وأن مواعيدها الصباحية والمسائية بقيت كما هي من دون أي تغير، مشيرة إلى أن شركة «أجنحة الشام» الخاصة فقط ألغت رحلتين لها هذا الأسبوع من دون أن توضح أسباب ذلك.
وأكدت أفريم، أن حركة النزوح من الأرياف التي تتعرض للعدوان شكلت ازدحاماً على رحلات «السورية للطيران» باتجاه دمشق وخصوصاً بعد إلغاء «أجنحة الشام» لرحلتيها المقررتين هذا الأسبوع.
وأشارت إلى أن أمور السلامة في المطار مأخوذة دائماً في الحسبان حتى قبل العدوان التركي وفي الحالات الطبيعية تحسباً لأي أمر طارئ من الممكن أن يحدث سواء داخل المطار أم في مسألة نقل الركاب والبضائع، وبالتالي يجب أن يكون هناك خطة دائمة للظروف الطارئة.
وذكرت أفريم، أن فتح الطريق البري من دمشق إلى القامشلي قبل العدوان أثر قليلاً على عدد الركاب الذين يرغبون في القدوم أو المغادرة جواً نتيجة غلاء أسعار تذكرة الطيران، مؤكدة أن هناك من يفضل النقل عبر طائرة «اليوشن» وخصوصاً الأسر التي لديها العديد من الأطفال باعتبار أن أسعارها أرخص وأن نقل الأطفال يتم مجاناً.
وكشفت أفريم، أن 2 بالمئة فقط من موظفي المطار لم يستطيعوا الالتحاق بعملهم نتيجة وجودهم في المناطق التي تتعرض للعدوان في حين أن الباقي موجودون بشكل طبيعي ولم يطرأ أي تغير على المناوبات، مشيرة إلى أنه أسبوعيا يتم إرسال ضباط مراقبة لبرج المطار من دمشق، مضيفة: «رغم العدوان إلا أنه لم يعتذر أحد وبقيت الأمور كما هي وتم تبديل المناوبات من دون أي مشاكل».
بدوره، أكد مصدر في وزارة النقل لـ«الوطن» أنه لم يتم اتخاذ أي إجراء من جهة توقف أو إغلاق المطار وأنه في حال إجراء أي تغيير على برنامج عمله سيتم إعلانه عبر الوزارة مباشرة، مشيراً إلى أن موضوع النقل يخضع أولاً وأخراً للسلامة باعتبار أن أمن وسلامة الركاب هي أولوية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock