سورية

جوكوفيتش: نرفض المس بوحدة وسلامة الأراضي السورية … أنزور: سورية تتعرض لغزو عثماني يستهدف وحدة ترابها وشعبها

| الوطن

جددت رئيسة البرلمان الصربي مايا جوكوفيتش إدانة بلادها للإرهاب، ورفضها المس بوحدة وسلامة الأراضي السورية، في حين أكد نائب رئيس مجلس الشعب نجدة أنزور رفض الشعب السوري لكل التدخلات الخارجية خارج إطار موافقة الدولة السورية، على خط موازٍ جرى لقاء ودي ومثمر.
وعقد اجتماع بين وفد من مجلس الشعب برئاسة نائب رئيس المجلس نجدة أنزور، ورئيسة الجمعية الوطنية (البرلمان) في جمهورية صربيا، مايا جوكوفيتش، في مبنى البرلمان الصربي، دار خلاله الحديث عن العلاقات البرلمانية الثنائية بين البلدين وضرورة تعزيزها وتطويرها من خلال تبادل الزيارات والوفود، وفق بيان تلقت «الوطن» نسخة منه.
وأوضح البيان أن جوكوفيتش عبرت عن سعادتها بمشاركة الوفد السوري في أعمال الجمعية 141 للاتحاد البرلماني الدولي التي تنطلق اليوم وستبحث مواضيع هامة على رأسها احترام القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.
وأكدت جوكوفيتش على موقف صربيا لجهة إدانة الإرهاب ورفض المس بوحدة وسلامة الأراضي السورية، وتوجهت بالشكر لسورية حكومة وشعباً لموقفها فيما يخص قضية كوسوفو، متمنية استمرار الموقف السوري في المستقبل بنفس القوة والصلابة تجاه بلدها.
وأكدت جوكوفيتش، حسب البيان، ضرورة الارتقاء وتطوير العلاقة بين برلماني البلدين نحو الأفضل، مشيرة في سياق حديثها إلى رفض بلادها تسييس عمل اللجان التي شكلتها الأمم المتحدة للتحقيق في مزاعم استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية ورفض المعايير المزدوجة التي تمارسها بعض الدول لتحقيق أهداف وأطماع في المنطقة.
ومن جانبه، أكد أنزور على أن الشعب السوري ماض في حربه على الإرهاب وتحقيق الانتصارات ورفضه لكل التدخلات الخارجية خارج إطار موافقة الدولة السورية، مشيراً إلى أن سورية تتعرض لغزو عثماني يستهدف وحدة ترابها وشعبها، معتبراً أن تعزيز العلاقات البرلمانية بين البلدين أمر في غاية الأهمية كونها المعبر الحقيقي عن إرادة ومصائر الشعوب.
حضر اللقاء أمين سر مجلس الشعب خالد العبود، ورئيس لجنة الشؤون العربية والخارجية والمغتربين بطرس مرجانة، وعضو مجلس الشعب سمير الخطيب والقائم بأعمال السفارة السورية في صربيا عثمان صعب.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock