رياضة

على غوام فزنا والفلبين خدمتنا

| الوطن

تصدر منتخبنا الوطني فرق مجموعته بعد فوزه المتوقع على منتخب غوام بأربعة أهداف نظيفة، وكانت الفلبين خدمت منتخبنا عندما فرملت الصين بالتعادل السلبي في أول مفاجآت المجموعة.
وتصدر عمر السومة مشهد المباراة بتسجيله (هاتريك) بينما كان للمواس (أنشط اللاعبين) نصيب في الهدف الرابع.
والأهم في التصفيات أننا حصدنا النقاط بغض النظر عن الأداء الذي على ما يبدو أنه لن يتغير، وجاءت هذه المنتخبات الضعيفة التي تواجهنا لترحم جمهورنا من شر خسارات أليمة.
ولا ندري في المباراة إن كان منتخب غوام قد ارتقى بمستواه فصار (شمشون) المباراة أم إن منتخبنا انخفض.
الجملة الكروية الجميلة الوحيدة كانت بكرة السومة إلى المواس إلى الأومري برأسه بجانب القائم.
والأهداف الأربعة جاءت بحلول فردية من اللاعبين بعد أن غاب الأداء الجماعي فسجل السومة برأسه (مبكراً) متابعاً عرضية الجويد، وحرم الحكم بعدها منتخبنا من ركلة جزاء واضحة قبل أن يسجل السومة الهدف الثاني من تسديدة بعيدة د 42 الشوط الثاني حسبنا أن منتخبنا سيرتقي نحو الأفضل، لكن على العكس، فغوام صال وجال وهدد وأنقذ العالمة مرتين مرماه من كرتين خطرتين فضلاً عن كرات ضاعت لضعف الخبرة.
السومة يتدخل بمجهود فردي ليسجل الثالث د83 بعد أن أضاع الكثير وختم المهرجان محمود المواس بمجهود فردي أيضاً د95 وبه كان الختام.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock