رياضة

النواعير فاجأ الجيش

| حماة- عمار شربعي

من دون مقدمات سارع لاعبو الجيش لبسط نفوذهم الهجومي بنشاط الحبيب والسلامة والشريفة وبمساندة قوية من الطرفين السلوم والحموي وكاد مؤمن ناجي يضع فريقه بالمقدمة لكن الشيخ تعامل مع كرته ببراعة قبل أن يهدر الواكد فرصة أخرى، الأمر الذي دفع لاعبي النواعير للتراجع إلى منطقتهم الدفاعية.
ومع ذلك توالت الكرات الخطرة أمام مرمى الشيخ، بالمقابل جاءت تحركات أصحاب الأرض خجولة وإن كانت تحركات العامر مزعجة إلى حد ما سرعة عند حدود المنطقة الحمراء إلا أنها جاءت ضمن سيطرة البوظان والطيارة إلى ما قبل انتهاء الشوط بدقيقتين فقط بعدها تعملق العالمة بالتصدي لكرته التي وصلت إليه بحرفنة من ميدو.
في بداية الشوط الثاني وتحديداً عند الدقيقة 49 يدخل رامي عامر من الجهة اليسرى ويحول كرة بطريقة رائعة لمحمد باش بيوك فيودعها برأسه عن يسار العالمة وكاد العامر يضيف الثاني إلا أن العالمة كان حاضراً.
هذا الاندفاع النواعيري الكثيف خلق فوضى انضباطية في صفوف الجيش الذي تاه لاعبوه لدقائق لم يحسن من خلالها النواعيريون استغلالها قبل أن يسارع ورد السلامة عند الدقيقة 61 وبمجهود فردي إلى تعديل النتيجة.
لاعبو الجيش سارعوا للاستحواذ والسيطرة بعد هدف التعديل إلا أن محمد ميدو كان له رأي آخر عندما استغل الكرة الطويلة التي وصلت إليه من الخليل وواجه بها العالمة معلناً عن الهدف الثاني د63 لترتفع وتيرة اللقاء لدرجة الغليان مابين امتداد جيشاوي غير منظم عن طريق الواكد والسلامة والخليل الذين ظهرت عليهم الرعونة والتسرع وارتداد نواعيري سريع عن طريق البصير وميدو والعامر الذي بات تحت الرقابة اللصيقة في معظم دقائق الشوط، ولكن النهايات لم تكن دقيقة ولولا براعة الشيخ مع غروب شمس اللقاء وتصديه لكرتين خطرتين للناجي والواكد ودفعه لعدة كرات قبل وصولها للمهاجمين لتغيرت نتيجة اللقاء.
وبذلك يحقق النواعير الفوز الثالث على الجيش خلال 16 مباراة مقابل 8 خسارات و5 تعادلات.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock