عربي ودولي

أكد أن هناك جهات ودولاً عربية تعمل لإعادة الإعمار في سورية لكن أميركا تمنعهم … نصر الله: الشعب اللبناني معني بالحفاظ على وحدته ويجب ألا ينساق وراء الحرب الأهلية

| المنار - سانا - الميادين - روسيا اليوم - رويترز

قال الأمين العام لحزب اللـه السيد حسن نصر اللـه أن «الشعب اللبناني معني بالحفاظ على وحدته وأن لا يأخذه أحد إلى الحرب الأهلية ويفكر بأزمته وهذا يحصل بالحوار والتلاقي والتعاون»، معتبرا أن «جمهور المقاومة في هذه المرحلة بالتحديد معني بالفهم والوعي البصير».
وأكد نصر اللـه في كلمة له في مهرجان يوم الشهيد الذي أقامه حزب اللـه أمس أن «المقاومة اليوم في أوج قوتها وحضورها وفعاليتها وأهميتها كجزء من محور المقاومة في المنطقة، هي تشارك في موقع متقدم في صنع مستقبل المنطقة ولبنان وفلسطين».
وأضاف: «كان حزب اللـه قد اتخذ من يوم 11/11 من كل عام يوماً لشهيده أي لكل الشهداء، لأنه في مثل هذا اليوم من العام 1982 اقتحم الشاب الاستشهادي الشهيد أحمد قصير، أمير الاستشهاديين، مقر الحاكم العسكري الإسرائيلي في مدينة صور ودمر المبنى بشكل كامل ما أدى إلى مقتل أكثر من مئة ضابط وجندي، كانت عملية تاريخية ومدوية وأدت إلى وقوف شارون ذليلاً محبطاً على أنقاض المبنى المدمر والأشلاء المقطعة.
وأكد نصر اللـه أنه «حتى الآن ما زالت عملية الاستشهادي أحمد قصير هي الأهم على الإطلاق في تاريخ المواجهة مع العدو من حيث الحجم والنوعية والخسائر الهائلة التي لحقت بالعدو».
وفي الشأن الداخلي أشار إلى أن «حزب اللـه عندما رفع لواء مكافحة الفساد قلنا إن هذا الملف يحتاج إلى وقت وجهد، وهناك فارق بين مقاومة العدو ومكافحة الفساد سواء بالظروف والأدوات والوسائل»، ففي مقاومة الفساد لدينا مسؤولون وموظفون وشخصيات مهمة في البلد متورطة بالفساد والهدف معاقبة هؤلاء واسترداد الأموال المنهوبة منهم وهذا وسائله تختلف عن مقاومة العدو».
ولفت إلى أن «في الملف الاقتصادي هناك بعض الأمور الواضحة، لدينا بدائل وآفاق وهناك مسؤولية للولايات المتحدة الأميركية للصعوبات الموجودة في لبنان والتي تمنع على لبنان أن يخرج من أزمته ويستعيد عافيته بل تعمل على تعميق هذه الأزمة».
وشدد نصر اللـه على أن «العلاقة التجارية مع الصين هي خط أحمر بالنسبة للإدارة الأميركية، لماذا يجب أن نخضع للأميركي بمسألة يمكن أن تنفع بلدنا»؟ ولفت إلى أن «الشركات الصينية جاهزة للعمل في لبنان وهي ذهبت للعمل في سورية وقد فتحت لها الأبواب هناك لأنه لا يوجد أي نفوذ أميركي، فلماذا يجب أن نخضع نحن لهذا النفوذ»؟
وسأل: «لماذا لا يشارك لبنان في إعادة إعمار سورية»؟ ولفت إلى أن «هناك جهات ودولاً عربية تعمل لإعادة الإعمار في سورية في حين الأميركي يمنعهم من العمل هناك وتم تهديدهم بفرض عقوبات أميركية عليهم»، وأضاف «فتح الأبواب لمشاركة لبنان بإعادة الإعمار في سورية سينهض باقتصادنا لعشرات السنوات المقبلة»، وأشار إلى أن «التهديد الأمني الأميركي للبنان يمنع الاستثمارات الأجنبية».
ولفت إلى أن «أحد أسباب الغضب على رئيس الحكومة العراقية هو إصراره على فتح معبر البوكمال وسيحيي الاقتصاد والزراعة والصناعة في سورية وأيضاً قادر أن يحيي الاقتصاد في لبنان من دون أن يمن عليه أحد.
في سياق متصل أعلن رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري أن كتلة التنمية والتحرير قررت الطلب من جميع أعضائها رفع السرية المصرفية عن حساباتهم.
وأعلن بري إرجاء جلسة مجلس النواب التي كانت مقررة أمس إلى يوم الثلاثاء القادم بجدول الأعمال نفسه، وقال إن الوقوف ضد الجلسة التشريعية حملة «مفتعلة» هدفها إبقاء الفراغ السياسي.
بدوره قال حاكم مصرف لبنان رياض سلامة في مؤتمر صحفي أمس إن المصرف سيحافظ على سعر صرف الليرة اللبنانية.
وأطلق محتجون أمام مصرف لبنان أمس هتافات تتهم الحاكم رياض سلامة بـ«السارق» لأموال المواطنين، وطالبوا بتغيير السياسات المالية التي يتبعها الحاكم.
كما نظم المحتجون مسيرة على طريق مطار بيروت حاملين الأعلام اللبنانية.
وفي صيدا نظم المحتجون مسيرة بحرية شارك فيها نحو 30 مركباً لصيادي الأسماك ومسيرة سيارات أمام معمل معالجة النفايات الصلبة عند منطقة «سينيق».
وتظاهر طلاب جامعة الروح القدس في الكسليك شرق بيروت أمام حرم الجامعة في حين خرجت تظاهرات أمام المستشفيات في طرابلس وفي الساحة الرئيسية في المدينة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock