الأولى

الإرهاب يضرب في القامشلي … الهلال: علمنا سيرفع على كامل الجغرافيا السورية

| الحسكة- دحام السلطان

اشتباكات عنيفة خاضتها وحدات من الجيش مع قوات الاحتلال التركي ومرتزقته من التنظيمات الإرهابية التي تعمل بإمرتها على محور قريتي المناخ والمحمودية إلى الشمال من بلدة تل تمر التي تبعد نحو 40 كم شمال غرب مدينة الحسكة.
على خط مواز، واصلت التنظيمات الإرهابية التابعة للاحتلال التركي عمليات نهب الأملاك العامة والخاصة، وفقاً لـ«سانا» التي أكدت قيام تلك التنظيمات بسرقة المحولات الكهربائية في قرى الأهراس والأربعين والسودة بريف رأس العين، كما عمد الإرهابيون إلى نهب الصيدليات والمحال التجارية في قريتي المناجير والعامرية.
تلك التطورات ترافقت مع انفجار3 سيارات مفخخة بشكل متزامن تقريباً، بشارع الوحدة وسط مدينة القامشلي، تسببت، حسب «سانا»، باستشهاد 3 مدنيين وإصابة 20 آخرين بجروح متفاوتة الخطورة، فضلاً عن وقوع أضرار مادية بالممتلكات العامة والخاصة وبعض المحال التجارية واحتراق عدد من السيارات، بعد أن استشهد في الـ11 من الشهر الماضي عدد من المدنيين وأصيب آخرون بجروح متفاوتة جراء انفجار سيارة مفخخة في شارع منير حبيب في مدينة القامشلي.
إلى ذلك أكد الأمين العام المساعد لحزب البعث العربي الاشتراكي هلال الهلال، خلال لقائه الكوادر البعثية في الحسكة أن المحافظة في قلب سورية وفي وجدان وضمير الرئيس بشار الأسد، لافتاً إلى أن الدعوة اليوم نحو الجميع للارتقاء بالعمل والأداء الذي ينبغي أن يتوازى مع حجم التضحيات الكبيرة التي سطرها ويسطرها أبطال الجيش العربي السوري على امتداد مساحة الجغرافيا السورية.
وشدد الهلال على أن العلم العربي السوري سوف يرفع على كامل جغرافيا سورية، مؤكداً أن وجود الجيش العربي السوري اليوم على الحدود السورية التركية، هو لصد العدوان التركي ومرتزقته الذين قاموا بسرقة الأقماح السورية وكل مقدّرات الشعب السوري، داعياً إلى التخلص من كل الأمراض المجتمعية التي وصلت إلى حد الترهل في بعض مفاصل العمل، مطالباً الجميع بأن يكونوا قريبين من المواطن وأن يبحثوا عن إيجاد الحلول المناسبة لمعالجة الصعوبات والمعوقات التي تعترض سير العمل.
وفي سياق آخر تفقد الهلال جرحى ومصابي الجيش العربي السوري في المركز الإسعافي وسط مدينة الحسكة، وأوعز إلى الجهات المعنية تقديم أفضل الخدمات العلاجية والإسعافية لهم، كما زار المركز الإذاعي والتلفزيوني في الحسكة، مشيداً بالدور الكبير الذي قدمه رجال الإعلام في مهمتهم النبيلة من خلال نقل الصورة الحقيقية للانتصارات الكبيرة التي حققها الجيش العربي السوري، خلال وجودهم إلى جانبه في خندق المواجهة.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock