شؤون محلية

الأسعار تلتهب مع هبوب سعر الدولار في أسواق حماة … الباعة: التجار الكبار لا يرحمون المواطن وحركة البيع خفيفة

| حماة- محمد أحمد خبازي

أكد العديد من المواطنين الذين التقتهم «الوطن» في أسواق مدينة حماة، أن معظم المواد الغذائية الأساسية والمنظفات، ارتفعت أسعارها مؤخراً مع بلوغ سعر صرف الدولار عتبة الـ700 ليرة في السوق السوداء، ما زاد في معاناتهم اليومية وعجزهم عن تأمين لقمة أسرهم.
وأوضحوا أن لتر الزيت ارتفع 40 ليرة، وكيس المنظفات وزن 4 كيلو ارتفع 500 ليرة، وكيلو السكر 50 ليرة.
وبيّن عدد من الباعة في سوق 8 آذار أهم سوق شعبي بحماة أن حركة البيع والشراء خفيفة، فالمواطنون يقتصرون بشرائهم على المواد الأساسية فقط أي يشترون بالحدود الدنيا من حاجتهم اليومية، فهم يريدون أن يأكلوا ويشربوا فقط, وعن ارتفاع أسعار المواد أوضحوا أن ثمة تفاوتاً بين مادة وأخرى، ومن التجار من يمتنع عن البيع، ومنهم من رفع أسعار مواده فوراً مع ارتفاع سعر صرف الدولار.
وأكدوا أن التجار الكبار لا يرحمون المواطنين، فهم يضربون أسعار موادهم ويقسمونها على وقع الدولار، وقالوا: هذه المواد الأساسية يجب أن تحميها الحكومة من أيدي المحتكرين والتجار الكبار الذين يتحكمون بها وفقاً لرغباتهم ومصالحهم وطمعهم، فكل همهم جمع المال بأي طريقة كانت.
رئيس دائرة حماية المستهلك بحماة نعمان الحاج بيّن لـ«الوطن» أنه طرأ ارتفاع بسيط على الأسعار، وأن الرقابة شديدة على الأسواق لمراقبة الأسعار وتداول الفواتير وقمع أي مخالفة وتنظيم الضبوط بحق المخالفين.
وأوضح أنه تم تنظيم 50 ضبطاً منذ بداية الشهر الجاري، بحق التجار والباعة الذين تقاضوا أسعاراً زائدة للمواد الغذائية كالسكر والرز والسمون والزيوت النباتية.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock