سورية

قدّمها بمؤتمر في باكستان قراءة لاتحاد الكتّاب حول خطورة الإرهاب

| وكالات

أكد رئيس اتحاد الكتاب العرب مالك صقور أن التجربة الثقافية السورية تعزز دورها خلال سنوات الحرب الإرهابية التي شنت على سورية، وخاصة في مواجهة المحاولات المحمومة للتنظيمات الإرهابية المسلحة استهداف الإرث الحضاري السوري بشراً وبنياناً ومحتوى.
جاء ذلك في قراءة قدمها صقور خلال مشاركته بمؤتمر إسلام أباد الثقافي المقام حالياً في باكستان، وتركزت، حسب ما ذكرت وكالة «سانا»، حول خطورة الإرهاب ودور المثقفين في مواجهته.
من جانبهم، قدم المشاركون في المؤتمر الذي يقام تحت عنوان «اللقاء الجمالي بين التقليد والحداثة» محاور في المفردات الأهلية للثقافة وأشكال التعبير الأدبي المعاصر والانجذاب إلى الحداثة والعلاقة بين الكلاسيكية والرومانسية وضرورة تعزيز الهوية لمواجهة التحديات المعاصرة ودور الأدب والمثقفين في تعزيز السلام.
يشار إلى أن المشاركة السورية في المؤتمر جاءت بدعوة من اتحاد كتاب إفريقيا وآسيا وأميركا اللاتينية وستعقد على هامشه ندوة حول دور المثقفين في تعزيز السلام.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock