رياضة

مازن أسعد: ذاهبون إلى حلب للفوز

| اللاذقية – محسن عمران

اعتبر مسؤول الألعاب الجماعية في نادي التضامن الكابتن مازن أسعد أن فريقه يقدم عروضاً جيدة ونتائج لافتة في دوري الدرجة الأولى وهو منافس قوي للصعود إلى الدور الثاني ومنه للدوري الممتاز وأن الفوزين اللذين حققهما على عمال حماة في حماة بثلاثة أهداف لهدف وعلى قمحانة في اللاذقية بخمسة أهداف نظيفة لم يأتيا من فراغ وإنما جاءا بعد عمل وجهد استمرا لشهور من قبل الجهاز الفني بقيادة المدرب علي بركات واللاعبين والإدارة التي تدعم الفريق بكل ما يريده.
وقال الأسعد الذي لعب سابقاً في جبلة وتشرين والمجد بالإضافة إلى التضامن والمنتخبات الوطنية إن فريقه يضم في صفوفه نخبة من اللاعبين المميزين لعبوا في فرق الدوري الممتاز بالإضافة إلى لاعبين من أبناء النادي استطاع المدرب إيجاد توليفة مناسبة والدخول بهم في المباريات، وكان من الواضح من خلال الاستعدادات التي سبقت الدوري أن الجميع لديه حافز المنافسة وتكونت لديه ثقافة الفوز وأصبحت ثقة اللاعبين بأنفسهم أكبر بعدما حققوا نتائج كبيرة في دورة الانتصار التي نظمها نادي تشرين وهذا ما جسدوه على أرض الواقع في دوري الدرجة الأولى.
ولم يبد الكابتن مازن أسعد أي خوف من لقاء فريقه مع عفرين الذي سيقام في حلب الأربعاء رغم أن عفرين شريك التضامن في الصدارة ويتأخر عنه بفارق الأهداف ويدربه المدرب المعروف أنس صاري لأن روح الإصرار والعزيمة على الفوز موجودة لدى اللاعبين وتمنى أن يوفقوا في استغلال فرصهم، وأكد أن الفريق ذاهب لتحقيق الفوز وعلى الأقل عدم الخسارة.
ويراهن أبناء وجمهور نادي التضامن هذا الموسم على فريقهم للصعود إلى الدوري الممتاز للمرة الأولى في تاريخ هذا النادي بعد أن كان يكتفي فقط بالمشاركة في المواسم الماضية.
ويسافر الفريق إلى حلب يوم الثلاثاء في قمة مباريات المجموعة لأن الفريقين يحتلان المركزين الأول والثاني بعدما حققا فوزين متتاليين.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock