الأولى

بكر: هل نلجأ للعرّافات لنعلم سعر الدولار؟! … نواب: تقرير لجنة «الموازنة» فيه تناقض وإجراءات الحكومة تنذر بمستقبل مريض

| محمد منار حميجو

اعتبر العديد من أعضاء مجلس الشعب أن إجراءات الحكومة فيما يتعلق بموضوع الموازنة والأسعار تنذر بمستقبل اقتصادي مريض، مطالبين إياها بأن تبين ماذا نفذت من توصيات الموازنة الحالية، كما انتقد البعض الآخر تقرير لجنة الموازنة والحسابات حول مشروع قانون الموازنة للعام القادم لأنه مكرر ولم تتغير فيه سوى الأرقام، ويوجد فيه تناقض.
وخلال جلسة المجلس أمس، تطرق النائب آلان بكر إلى موضوع أسعار الصرف بقوله: هل يعقل أن يذهب كل المواطنين السوريين إلى العرافات حتى يعرفوا إلى أين يتجه سعر الصرف؟ وأوضح أنه لا يوجد أي بوادر أو تصور ليتم شرحها للمواطن الذي صبر في الحرب وانتصر بهمة الجيش العربي السوري وقائد سورية.
وأشار بكر إلى أنه يجب على الحكومة أن تؤمن الدخل ضمن سياسات ضريبية صحيحة وعادلة وضمن ضوابط وأسس ومعايير لتحصيلها، وليس عن طريق المواطن الذي لم يعد يتحمل أعباء أكبر في ظل الظروف المعيشية والحصار الاقتصادي المفروض على سورية.
بدوره، أكد النائب سمير حجار أن أرقام الموازنة تشير إلى أن حجم العجز المالي ينذر بعواقب اقتصادية كبيرة من خلال الإنفاق ومعدل التضخم، وأضاف: يتبين لنا أننا أمام مستقبل اقتصادي مريض لا يعالج بإجراءات تقليدية.
وأكد زميله عمار بكداش أن تمويل العجز سوف تكون له منعكسات سلبية ثقيلة على مجمل الاقتصاد الوطني والأجيال القادمة، معرباً عن أمله بأن تعدل لجنة الموازنة والحسابات هذه الموازنة الغريبة والعجيبة بما يسمح به النظام الداخلي للمجلس.
ورأى زميله وليد درويش أن تقرير لجنة الموازنة كغيره من التقارير، وفيه تناقض، وذلك يتجلى حينما تتبنى اللجنة التقرير المالي للحكومة، وتقر بذات الوقت أن هناك فروقات في الأرقام.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock