الأولى

برعاية نائب رئيس الجمهورية.. انطلاق المؤتمر السنوي الحادي عشر لمجمع اللغة العربية … شعبان لـ«الوطن»: اللغة تعاني كما يعاني الوطن العربي.. وسورية تتصدى

| فادي شريف بيك

أكدت المستشارة السياسية والإعلامية في رئاسة الجمهورية بثينة شعبان في تصريح خاص لـ«الوطن»، أن مناقشة وضع اللغة العربية في التعلم والتعليم اليوم، أمر غاية في الأهمية، وخاصة أن اللغة العربية هي هويتنا، وهي مستهدفة وتعاني في الكثير من الأقطار العربية من الضعف والإهمال، وسورية هي التي تتصدى لجميع المشاكل التي تواجهها.
كلام شعبان جاء على هامش افتتاح المؤتمر السنوي الحادي عشر لمجمع اللغة العربية، الذي أقيم أمس تحت رعاية نائب رئيس الجمهورية نجاح العطار في مكتبة الأسد بعنوان «اللغة العربية في التعليم العام والجامعي».
ولدى سؤال «الوطن» عن مكانة اللغة العربية حالياً وسط التحديات التي تواجهها، قالت شعبان: «اللغة مثلها مثل أي مجال آخر، والعرب لا يمرون بأفضل أوقاتهم، وللأسف اللغة العربية تعاني كما يعاني الوطن العربي مجتمعياً وسياسياً واقتصادياً، وكما أن سورية تدافع عن العزة العربية وتحارب الإرهاب فهي التي تتمسك بأصالة اللغة العربية وأهميتها في التعلم والتعليم».
من جهته أكد وزير التعليم العالي، ممثل راعي المؤتمر، بسام إبراهيم، في تصريح خاص لـ«الوطن» أهمية المؤتمر بالنسبة للجامعات والكليات ومختلف الفروع والاختصاصات من أجل دعم وتطوير وتحديث استخدام اللغة في أساليب تدريس اللغة العربية وتدعيم وتطوير وأساليب تدريس اللغة للناطقين بغيرها.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock