رياضة

في الممتاز حصراً!

| مأمون جبيلي

كشف مدرب فريق الساحل هشام الشربيني في معلومات تنشر لأول مرة عن أنه كان قريباً جداً من الانتقال إلى نادي الفتوة وتدريب فريقه الأول هذا الموسم لكن عدم الاتفاق مع إدارة النادي فيما يخص الجانب المالي حال دون إتمام الصفقة.!
كما أعلن الشربيني تلقيه أربعة عروض تدريبية وصلته من أندية تلعب بدوري الأولى قبل انطلاقة مبارياته وهي اليقظة والنضال والشعلة وحرجلة وبحسب وجهة نظر المدرب الدمشقي فإن الجواب السلبي للأندية الأربعة كان حاضراً لكونه أخذ قراره سابقاً بحصرية التدريب مع أندية الدوري الممتاز.
وفيما يخص ناديه الأصلي المجد فقد أوضح هشام الشربيني أنه مد يد العون لمدرب الفريق جمال درويش، حتى إن 60 بالمئة من تعاقدات الفريق مع اللاعبين تمت تحت إشرافه وهو بقي حتى موعد سفره إلى طرطوس وتعاقده مع فريقها الساحل موجوداً مع الفريق بشكل غير مباشر معلناً أن عودة المجد لمكانه في دوري المحترفين ستكون مرهونة بالتوفيق وحسن قيادة المدرب لفريقه الممتاز فنياً والغني باللاعبين الجيدين!
وكان الشربيبي قد اعتذر الموسم الماضي عن استلام فريق المجد بعد إقالة مدربه القدير عماد دحبور من باب الوفاء لهذا المدرب ولأنه لم يلحظ تحمل الدحبور مسؤولية تراجع نتائج الفريق وهو صديق عزبز على قلبه وأراد أن يمنحه الوفاء في تلك اللحظة!
مع الإشارة هنا إلى أن الشربيني شغل مساعداً للمدرب مهند الفقير مع رجال المجد لعدة سنوات توجه بعدها موسم 2012 إلى تدريب النواعير وعاد مرة أخرى للمجد كمدرب أول فدربه لموسمين (2013-2014).
وكان الشربيني حاضراً في الدوري الممتاز الموسم الماضي لمدة 75 يوماً فقط قاد فيها فريق الطليعة وجاء في تبريرات الاستقالة التي تقدم بها لإدارة النادي الحموي: أعلن استقالتي لضبابية التعامل المالي من إدارة النادي!!

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock