شؤون محلية

تأخر تنفيذ طريق مدينة البعث بالقنيطرة بسبب صعوبات الاتصالات والمياه

إشارة إلى ما نشر في صحيفتكم عدد 3275 تاريخ 17/11/2019 وما جاء في جزء من مقال العدد المنشور للصحفي خالد الخالد عن تحميل عضو المكتب التنفيذي قاسم محمد مسؤولية توقف مشروع طريق مدينة البعث القنيطرة المحررة إلى الشركة العامة للطرق والجسور كما جاء في نص المقال حرفياً:
رغم إعطائهم أمر المباشرة في 14/9 إلا أنه وحتى تاريخه لم تباشر الشركة عملها، علماً أن أعمال التعبيد تتوقف في منتصف الشهر القادم لأن المجبول الزفتي لم يعد يصلح للعمل، مؤكداً أن مبررات الشركة غير مقنعة والملاحظ بطء التنفيذ بالمشروعات الموكلة للشركة خارج المحافظة ما حرم القنيطرة من استثمار طريق حيوي مهم وتم قشطه بالشهر الثامن من العام الماضي نحيطكم علماً:
بأن تاريخ أمر المباشرة 14/10/2019 وليس 14/9/2019 بموجب كتاب المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية فرع القنيطرة رقم 168/ص تاريخ 17/10/2019 كما ورد في المقال المذكور، وأنه لم يتم بدء التنفيذ بسبب قيام المؤسسة العامة للاتصالات بتمديد خط كابلات وحفريات على طول محور الطريق، وكذلك المؤسسة العامة لمياه الشرب قامت بتنفيذ حفريات عرضية في مقاطع مختلفة من الطريق، أي إن الموقع غير خالٍ من العوائق وذلك بموجب كتابنا رقم 580/29/ص خ تاريخ 13/11/2019 وبأن الجزء المقشوط هو من دوار المرور وحتى جسر الرقاد يعود لمشروع آخر حيث تم قشطه وإزالة السواتر التربية وتم تنفيذ الأعمال البيتونية لجسر الرقاد وهو قيد التعاقد مع المؤسسة العامة للمواصلات الطرقية وغير مصدق حتى تاريخه.
علماً أنه لا يوجد بطء بتنفيذ المشاريع خارج المحافظة، ويسير العمل بوتيرة عالية حيث إن الشركة قاربت على الانتهاء من جميع مشاريع إعادة الإعمار المبرمة مع المحافظة والطريق مستثمر ولا يوجد أعمال تعبيد للمشروع المذكور كما ذكر في المقال حسب الكشف التقديري للعقد رقم 42 لعام 2019.

مدير فرع المنطقة الجنوبية
المهندس عفيف علي الزعبي

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock