رياضة

فوز بلا روح لتشرين

| اللاذقية– محسن عمران

خرج نحو عشرة آلاف متفرج تشريني سعيدين بفوز فريقهم على الطليعة بهدف في المباراة التي جرت بينهما ضمن مباريات المرحلة السابعة من الدوري الممتاز وغير راضين عن أدائه المحير.
وللحقيقة غابت الروح عن لاعبي تشرين في الشوط الأول الذي لم نشهد فيه كرة قدم ولولا كرة نديم صباغ في مواجهة المرمى واعتراض الفريقين على ركلتي جزاء لما شعرنا بوجود مباراة بين فريقين يلعبان في دوري يسمى محترفين أو ممتاز.
الحال اختلف كثيراً في الشوط الثاني الذي سيطر عليه تشرين وكان أفضل أداء وسيطرة وفرص فيما لم يظهر الطليعة بالمستوى المطلوب، ولم تكن كراته خطرة بعكس تشرين الذي سجل حضوره كثيراً وخاصة بعد الهدف المبكر الذي سجله المرمور في الدقيقة 48 عندما لعب برأسه كرة في شباك الطليعة وهو هدف المباراة الوحيد مستثمراً عرضية الريحاوي.
بعد الهدف تابع تشرين سيطرته وأفضليته وكاد أن يسجل أكثر من مرة عن طريق المصطفى والمرمور والحميشة والكردغلي والدالي، ولكن الاستعجال وقلة التركيز كانا العنوان الأبرز لنهاية الهجمات، وألغى الحكم هدفاً للمصطفى بداعي التسلل كما لم ينفع الاعتراض على الحكم باحتساب ركلة جزاء للمصطفى نفسه، فيما كانت مرتدات الطليعة للزينو والعبادي والعقاد تمر برداً وسلاماً على حارس تشرين أحمد مدنية ودفاعه لتنتهي المباراة بفوز تشرين بهدف وسط قلق حول أدائه.
لعب لتشرين: أحمد مدنية- عمر ريحاوي- عبد الرزاق محمد- نديم صباغ «محمد حمدكو د ٧٣»- محمد مرمور- كامل حميشة- خالد كردغلي- باسل مصطفى «الليث علي د ٨٨»- حسن أبو زينب- علاء دالي «علي بشماني د ٧٢»- زكريا العمري.
لعب للطليعة: خالد عثمان- شعيب العلي- صلاح خميس- محمد بلال تتان- محمد العبادي- حمزة كردي- نور علوش- عميد بصيلة «خالد دينار د ٧٣»- محمد زينو- «حسام سمان» د ٦٠ محمد العقاد- «عبد القادر عدي» د ٨٥ محمد أمين حداد.
الحكام: محمد عبد الله- حسام فريح- عقبة حويج- علاء قناة.
مراقب حكام: مشهور حمدان.
مراقب إداري: محمد خطاب.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock