شؤون محلية

أكثر من ألف عملية جراحة تنظيرية وعادية في مشفى الكلية … 99% من خدمات المشفى مجانية

محمود الصالح :

أجرى مشفى الكلية بدمشق خلال هذا العام زراعة 51 كلية بنجاح وفق المعايير العالمية و463 عملية جراحة بولية عامة و576 عملية جراحة تنظيرية و253 تنظيراً بولياً هذا ما أكدته المدير العام للهيئة العامة لمشفى الكلية الدكتورة رانيا ديراني.
وأضافت أن المشفى يقدم جميع خدمات جراحة الكلية وبشكل مجاني لأكثر من 99% للمرضى وفق أفضل المعايير الدولية من خلال الخبرات الكبيرة والمتميزة الموجودة في المشفى ونتيجة خروج الكثير من المشافي التخصصية في المحافظات من الخدمة بسبب الأعمال الإرهابية زاد الضغط على المشفى ما جعلنا أمام تحد كبير في توفير المزيد من الخدمات في ضوء الإمكانيات المحدودة لدينا وراجع قسم الإسعاف خلال العام الحالي 11589 مواطناً تم قبول 578 مريضاً بعد أن تم إجراء كل مستلزمات التقصي والتصوير والتحليل في قسم الإسعاف وتبين حاجة هؤلاء إلى الإقامة في المشفى وراجع قسم العيادات 12660 مواطناً تم قبول 1193 مريضاً منهم بعد أن تبينت حاجتهم للاستشفاء لدينا ونظراً لارتفاع تكاليف جلسات غسل الكلية إلى ما يسمى التنقية الدموية تم إجراء جلسات غسيل استفاد منها 22232 مواطناً إضافة إلى جلسات تنقية لمرضى تحضير الزرع البالغ عددهم 1196 وهناك 1214 طفلاً استفادوا من جلسات غسيل الكلية خلال الفترة الماضية من هذا العام.
وأكدت ديراني أن هناك جلسات تنقية الحصيات التي بلغت 989 جلسة استفاد منها 611 مريضاً وأجري في المشفى 110 آلاف تحليل دموي للمرضى المراجعين والمقيمين في المشفى خلال الفترة الماضية، وهذه الخدمات 99% منها مجاني وما يقدم بأجور هو وفق تسعيرة وزارة الصحة وهي تشمل الإقامة فقط ولا يزال الفريق الطبي في المشفى يجري كبرى عمليات الأورام في الجهاز البولي وفق أفضل المعايير الدولية وقد بدأنا أيضاً بإجراء عمليات زراعة الكلية للمواطنين العرب والأجانب بعد صدور قرار خاص بهذه الأعمال المكلفة لا تزيد على 24 ألف دولار لعملية الزرع الواحدة للأجور فقط دون التدخل في تأمين المتبرع الذي يقع على عاتق المريض المستفيد من الزراعة.
علماً أن أجور زراعة الكلية في الدول المجاورة تصل إلى 75 ألف دولار وهذا يؤكد مدى التطور الطبي الموجود في سورية وكذلك على استمرارنا في توفير الخدمات المجانية المكلفة جداً للمواطنين السوريين وهذا جزء من الضمان الصحي الذي يحظى به المواطنون في بلادنا.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock