سورية

سلاح الجو دمر لداعش عشرات الصهاريج المحملة بالنفط المسروق … الجيش يدخل حرستا القنطرة ويواصل تقدمه في ريف اللاذقية

| الوطن – وكالات

بينما دمر سلاح الجو في الجيش العربي السوري عشرات الشاحنات لتنظيم داعش المدرج على اللائحة الدولية للتنظيمات الإرهابية محملة بالنفط المسروق بريفي دير الزور والسويداء، واصلت وحدات من الجيش تقدمها في ريفي اللاذقية الشمالي ودمشق الشرقي.
وفي اتصال هاتفي أجرته «الوطن» معها، أوضحت مصادر ميدانية أن المعارك مشتعلة على جبهة منطقة المرج بغوطة دمشق الشرقية، والتي دخل الجيش فيها إلى بلدة حرستا القنطرة.
وأكدت المصادر أن الجيش قطع نارياً طريق بيت نايم حوش الصالحية النشابية، وذلك في إطار خططه لمحاصرة المسلحين في تل فرزات، حيث يستميت المسلحون في الدفاع عنه كونه التل الإستراتيجي الوحيد في المنطقة.
من جهتها نقلت وكالة «سانا» للأنباء عن مصادر ميدانية أن عمليات الجيش أسفرت عن تدمير مقر لميليشيا «جيش الإسلام» وسيارة محملة بالذخيرة في قرية مسرابا جنوب غرب دوما بـ3 كم إضافة إلى مقتل ثلاثة مسلحين أحدهم عراقي الجنسية.
إلى ذلك وجهت وحدة من الجيش ضربات مركزة على نقاط تحرك التنظيمات الإرهابية في مزارع تل الصوان وحوش الفارة شرق دوما أدت إلى تدمير سيارة «بيك آب» ومقتل ثلاثة مسلحين.
غرباً أعلن مصدر عسكري بحسب «سانا»، أن وحدات من الجيش والقوات المسلحة بالتعاون مع مجموعات الدفاع الشعبية «نفذت سلسلة عمليات انتهت بفرض سيطرتها على المرتفع 867 ووادي نبع ميرو» شمال شرق مدينة اللاذقية بنحو 55 كم. ولفت المصدر إلى أن وحدات الجيش «دمرت تحصينات ودشما للإرهابيين خلال عمليات السيطرة وأن وحدات الهندسة التابعة للجيش قامت بعمليات التمشيط وتفكيك الألغام والعبوات الناسفة التي خلفها الإرهابيون في المنطقة».
وفرضت وحدات من الجيش أمس الأول سيطرتها الكاملة على قرية رويسة القاموع والتلال المحيطة بها وقرى المغيرية وحوش المغيرية ورويسة بن جازي وكدين والنقطة 1014. من جهة ثانية أفاد مصدر في محافظة طرطوس وفق ما نقلت «سانا»، بأن الجهات المختصة ضبطت أمس سيارة محملة بكميات كبيرة من الذخائر المتنوعة والقنابل في قرية خربة المعزة على طريق طرطوس صافيتا كانت متجهة إلى حماة.
وفي مدينة درعا نفذت وحدات من الجيش والقوات المسلحة عمليات على بؤر وأوكار التنظيمات المسلحة وكبدتها خسائر بالأفراد والعتاد. وذكر مصدر عسكري في تصريح نقلته «سانا»: أن وحدات من الجيش «دمرت بؤرا وتحصينات للتنظيمات الإرهابية وقضت على عدد من أفرادها في عمليات دقيقة على تجمعاتهم في الطرف الشرقي لحي الحمادين وشرق المشفى الوطني وجنوب شركة الكهرباء بدرعا المحطة».
وفي شمال شرق البلاد قال مصدر عسكري: إن سلاح الجو في الجيش العربي السوري نفذ صباح أمس طلعات جوية على مقرات وتحركات تنظيم داعش في قريتي الجفرة والمريعية وجنوبها بريف دير الزور الشرقي.
وبين المصدر في تصريح بحسب «سانا» أن الطلعات الجوية كبدت مسلحي التنظيم خسائر بالأفراد والعتاد الحربي وتدمير آليات مزودة برشاشات ثقيلة ومتوسطة».
إلى ذلك أشارت مصادر ميدانية إلى أن الطيران الحربي السوري نفذ بعد رصد ومتابعة غارة جوية على رتل آليات مؤلف من 20 شاحنة محملة بالنفط المسروق للتنظيم على الطريق الترابي المحاذي لأوتستراد الميادين دير الزور، لافتا إلى أن الغارة أسفرت عن «تدمير جميع الشاحنات المتجهة إلى مدينة الميادين القريبة من الحدود العراقية» حيث تجري عمليات تهريب النفط المسروق إلى تركيا عبر سماسرة أتراك. وفي هذه الأثناء ذكرت صفحات محسوبة على داعش أن التنظيم قام بتصفية اثنين من متزعميه وهما «رمضان عزات الجواد» و«حسن العواجي» في مدينة الميادين بالريف الشرقي.
إلى ذلك قالت المصادر: إنه تأكد «مقتل عدد من مسلحي التنظيم خلال ضربات مدفعية وصاروخية مكثفة وجهتها وحدات الجيش على تجمعاتهم ومقراتهم عند أطراف منطقة الجفرة». ولفتت المصادر إلى أن وحدة من الجيش دمرت جرافة للتنظيم كانت تقوم بأعمال التحصين في جبل الثردة بريف دير الزور الشرقي.
وفي السياق نقلت «سانا» عن مصدر عسكري: إن الطيران الحربي السوري وجه بعد ظهر أمس ضربات جوية إلى تجمع صهاريج محملة بالنفط لمسلحي داعش شرق قرية شعف جنوب شرق مدينة السويداء بنحو 34 كم. وأوضح المصدر أن الضربات الجوية «دمرت 16 صهريجاً وأوقعت قتلى بين صفوف الإرهابيين».
على خط مواز ارتفع إلى 57 على الأقل عدد الذين قتلوا جراء استهداف الطيران الحربي الروسي أول أمس، للمحكمة الإدارية التابعة لتنظيم جبهة النصرة المدرج على اللائحة الدولية للتنظيمات الإرهابية، بمدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي الشرقي، فيما لا يزال بعض الجرحى من عناصر التنظيم في حالات خطرة بالإضافة لوجود مفقودين، ما قد يجعل عدد القتلى مرشحاً للارتفاع. وفق ما ذكر المرصد السوري لحقوق الإنسان المعارض.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock