شؤون محلية

4000 سلة غذائية للمهجرين والفقراء في تجمع البطيحة…المحافظ: العمل الإغاثي أولوية في الظروف الحالية

القنيطرة – الوطن: 

واقع العمل الإغاثي والإنساني يأخذ حيزاً كبيراً من المعنيين في محافظة القنيطرة وخاصة أن هناك عوائل كثيرة مهجرة وأغلبها يقيم في تجمعات النازحين بريف دمشق، ولكن ما يؤخذ على الجهات المعنية بتوزيع تلك الإعانات والمساعدات أن الإجراءات المتخذة يشوبها الروتين والبيروقراطية، ومسوغها في ذلك ضمان وصول المساعدات لمستحقيها، والسؤال الذي يطرح نفسه بقوة: نحو ثلاثة أشهر، القاطنون في مركز الخياط في تجمع جديدة الفضل لم يحصلوا على المساعدات الغذائية وغيرها؟
والحقيقة أن المستودعات مليئة بالمساعدات ولا ندري المسوغات في التأخير في افتتاح شعبة الهلال الأحمر في تجمع الفضل، وفك الارتباط مع الهلال الأحمر بريف دمشق خدمة لأبناء القنيطرة، وفي الاجتماع الأخير للجنة الإغاثة الفرعية شدد أحمد شيخ عبد القادر محافظ القنيطرة على ضرورة توزيع الإعانات والسلل الغذائية حصراً على المقيمين على أرض المحافظة أيضاً لدعمهم، وخاصة في الظروف الراهنة، إضافة إلى زيادة المخصصات لأبناء التجمعات الذين يستضيفون عائلات مهجرة.
والتوجه الأخير لمحافظ القنيطرة كان بإرسال 4000 سلة غذائية للمهجرين والأسر الأشد فقراً في تجمع البطيحة (مخيم الوافدين) بحيث يخصص 2500 للأسر المهجرة و1500 للفقراء، والطلب من شعبة الهلال الأحمر بتوزيعها قبل شهر رمضان الكريم نظراً للظروف المعيشية لتلك العوائل.
وأشار المحافظ إلى أهمية العمل الإغاثي كأولوية في ظل الظروف الحالية لأن المواطن المحتاج لا يحتمل الانتظار لتأمين حاجته من طعام وكساء ودواء وبالتالي لابد من استثمار الوقت بشكل أسرع لتحقيق هذه الغاية، سعيد سويد رئيس شعبة الهلال الأحمر في البطيحة أشار إلى أن عدد الأسر المهجرة نحو 2488 أسرة، أما عدد الأسر الأشد فقراً فتقدر بنحو 1500، لافتاً إلى أن الشعبة قامت بتوزيع نحو 7000 سلة غذائية و2750 سلة صحية ومثلها منزلية و8250 فرشة و13750 بطانية، إضافة إلى فوط الأطفال والعجزة والشوادر والحصر وذلك منذ بداية العام الجاري.

مقالات ذات صلة

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock